بعد أوكرانيا….الخوف من المجهول يخيم على الطلبة المغاربة بروسيا

بعد أوكرانيا….الخوف من المجهول يخيم على الطلبة المغاربة بروسيا

A- A+
  • بدأت الأحداث العسكرية الجارية بأوكرانيا يصل صداها لجميع الدول المجاورة أو المرتبطة بالحرب بشكل مباشر، حيث بدأ غالبية الطلبة المغاربة المتواجدين بروسيا يفكرون في العودة للمغرب، واستكمال دراستهم عن بعد إلى حين وضوح الرؤية بفعل الحرب المستمرة في أوكرانيا.

    “زينب،ر”، طالبة مغربية بروسيا، أفادت في حديث مع “شوف تيفي”، أن الأوضاع الأمنية مستقرة بمدينة سان بترسبورغ الروسية التي تقطن فيها وتدرس بإحدى معاهدها، لكن الصراع السياسي والاقتصادي بين الغرب وروسيا، أضحى يخيم على جميع المتواجدين بروسيا وليس فقط الطلبة المغاربة.

  • وأضافت الطالبة أن الضغط كبير ولا يمكن الطلبة التركيز على الدراسة، خاصة بعد قرارات إغلاق الأجواء الجوية في وجه الطائرات الروسية، وأيضا تم إغلاق 12 مطارا في روسيا وسط حديث عن إغلاق آخرين، كما أن شركة الطيران الروسي تعتمد بشكل كبير على كراء الطائرات من أوروبا وهي العملية التي توقفت.

    وشددت الطالبة، أن سفارة المغرب بروسيا لم تتحدث إليهم إلى حدود اللحظة، لا برسائل توجيهية أو تحسيسية، خاصة وأن بعض الدول الغربية كبريطانيا، طالبت رعاياها بمغادرة روسيا فورا قبل إغلاق المجال الجوي، وأن الطلبة المغاربة بروسيا وعائلاتهم يشعرون بعدم اللامبالاة بفعل العقوبات المالية وإغلاق بعض الأبناك وغيرها.

    هذا، وكان الآلاف من الطلبة الذين يدرسون في روسيا قد وجدوا صعوبات كبيرة، لاستئناف دراستهم إبان موجة كورونا، حيث رفضت السلطات الروسية العام الماضي دخول الطلبة المغاربة لاستئناف دراستهم، حيث يقدر عدد الطلبة المغاربة بروسيا بحوالي 20 ألف طالب تقريبا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي