اعتداء وتهريب..تحقيق إسرائيلي يفضح جرائم البوليساريو بزعامةغالي ودعم الكابرانات

اعتداء وتهريب..تحقيق إسرائيلي يفضح جرائم البوليساريو بزعامةغالي ودعم الكابرانات

A- A+
  • اغتصاب وتهريب …تحقيق صحفي إسرائيلي يفضح جرائم البوليساريو بزعامة غالي ودعم الكابرانات

    فجر تحقيق صحفي لقناة i24 الإسرائيلية، حقائق صادمة تكشف بالأدلة تورط أعضاء جبهة البوليساريو، ابتداء من إبراهيم غالي بنبطوش في قضايا التهريب والاغتصاب، والاستحواذ على أموال الدعم المقدمة لسكان المخيمات من طرف المجتمع الدولي الدعم المخصصة لسكان المخيمات، والتورط في الإرهاب بمنطقة الساحل.

  • واستقى التحقيق الذي تم بثه أمس الثلاثاء عبر موقع القناة بعنوان “جبهة البوليساريو- نزاع مزيف”، لصاحبه لوي أرمون، تصريحات لعدد من الشهود العيان حيث قالت خديجتو محمود وهي تقيم حاليا في إسبانيا وإحدى ضحايا الاعتداءات الجنسية التي تلاحق إبراهيم غالي،: “لم أكن أنتظر ذلك أخذني على حين غرة، ارتمى عليّ واغتصبني. بعدها غادرت القنصلية التي كان يعمل بها آنذاك في الجزائر، وأنا مضرجة بالدماء”.

    خديجتو محمود التي تتابع غالي أمام القضاء الإسباني رفقة أخريات وآخرين، بتهم تتعلق بجرائم ضد الإنسانية تتراوح بين التصفية العرقية والاغتصاب، أكدت أن دخول إبراهيم بهوية مزيفة “بن بطوش” إلى إسبانيا مثل اللصوص، لا يمكن أن يفسر إلا بعلاقة الصداقة التي تربطه برئيس الحكومة الإسبانية بيدرو سانشيز.

    وتابعت قائلة: “كانت هناك رحلة خاصة، وكل شيء كان مرتبا، لا داعي لسرد مزيد من التفاهات على مسامعي، قصد تبرير ما حصل”.

    على صعيد آخر أكد عنصر مخابرات إسباني، تحدث دون كشف هويته أن قضية البوليساريو قضية معقدة، وتدخل في إطار القضايا المحفوظة والسرية، لا يجب علينا طرح الأسئلة، لأنه يحكمنا خط سياسي نتبعه ونطبقه… والعسكر في الجزائر يملك تأثيرا في ديبلوماسية الظل هنا في إسبانيا.

    وفي شهادة من أحد أبناء المناطق الجنوبية حول حقيقة جبهة البوليساريو، أفاد أحمد موسى القنصل العام للمملكة المغربية في جزر الكناري بأن “البوليساريو مجموعة تخدم أجندات لا علاقة لها بالمنطقة وأبنائها، وبالتحديد الجزائر وغيرها من الدول التي كانت تصطف عكس المغرب إبان الحرب الباردة”.

    وأوضح الديبلوماسي المغربي أن “البوليساريو يحكمها الحزب الواحد والفكر الواحد وتؤمن باليسار الراديكالي، وهم مجموعة لا تمثل سوى أقلية من ساكنة مخيمات تندوف”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي