مشاريع طاقية ضخمة بالأقاليم الجنوبية توحد المغرب وبريطانيا

مشاريع طاقية ضخمة بالأقاليم الجنوبية توحد المغرب وبريطانيا

A- A+
  • بدأت تقارير إعلامية دولية، تتحدث عن تقارب استراتيجي كبير بين المغرب وبريطانيا، و يرتقب أن تشهد العلاقات بين المملكتين طفرة كبرى خلال الأسابيع القليلة المقبلة، حيث سيتم الاتفاق بين البلدين على مشاريع طاقية، تتجاوز قيمتها المالية 20 مليار دولار.

    وحسب المعطيات المتداولة، فالعلاقات بين البلدين ستعرف زخما غير مسبوق، ينضاف إلى قوة العلاقات التاريخية بين المملكتين، خاصة بعد الحديث بأن مشروع “XLinks” سينطلق السنة القادمة، عبر إنشاء أحد أكبر المشاريع الطاقية في العالم، بالمنطقة الممتدة من نواحي طانطان إلى محاذاة وادي الذهب.

  • ووفق المعطيات ذاتها، فبالإضافة إلى ألمانيا، ستستثمر بريطانيا حوالي 18 مليار جنيه استرليني “20 مليار دولار” في السنوات القادمة، في مشاريع الطاقة النظيفة، خاصة الريحية، حيث سيتم ربط الصحراء المغربية مباشرة مع أحد الجزر البريطانية لنقل الطاقة النظيفة.

    المتتبعون للموضوع، يؤكدون بأن الطاقة النظيفة ستعمق قوة العلاقات بين الدولتين، مضيفا بأن استثمار الشركات البريطانية بالأقاليم الجنوبية للمملكة، هو طفرة قوية في العلاقات بين البلدين، تمتد على جميع التراب الوطني، حيث يرتقب أن تحذو بريطانيا حذو حليفتها أمريكا، والاعتراف بسيادة المغرب على صحرائه.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    غيابات بالجملة في لائحة السلامي خلال مباراة الرجاء واتحاد سيدي قاسم