الجزائر : صمت لغياب تبون والتركيز على تحليل اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء

الجزائر : صمت لغياب تبون والتركيز على تحليل اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء

A- A+
  • المتابع للإعلام الجزائري المقرب من دوائر القرار، سيجد نفسه، أمام آلة من الفبركة، تربط ازدهار الجزائر، بالمفاوضات التي دامت لسنوات بين المغرب وأمريكا، والتي تكللت بالقرار الرسمي لصاحبة القلم في مجلس الأمن الدولي، وهو أن الصحراء مغربية.

    وخصصت مختلف وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة، تقارير خاصة حول الاعتراف الصريح لأقوى دولة في العالم بمغربية الصحراء، حيث استضافت من وصفتهم بالأساتذة والمحللين في الشأن الإفريقي والعربي والاستراتيجي، والذين يجمع بينهم الحقد للمملكة المغربية ووحدتها الترابية لا غير، إرضاءً للجيش الجزائري.

  • والغريب في التقارير الإعلامية المستمرة والتي لم تترك حتى حساب جون بولتون مستشار الرئيس الأمريكي في الأمن القومي سابقا، على تويتر، حيث يعكف محررو التقارير الإعلامية بالجارة الشرقية على البحث عن أي منفذ لمهاجمة مصالح المغرب، ورسم صورة عن صفقات وغيرها، مقابل اعتراف أمريكا بمغربية الصحراء.

    والمثير للانتباه في التغطية الإعلامية المنحازة، للمعروفين لدى الشعب الجزائري بقربهم من صناع القرار، هو عدم التطرق لمشاكل الشعب الجزائري، خاصة غياب الرئيس للشهر الثاني على التوالي، دون نشر صورة له أو مقطع فيديو يطمئن الجزائرييين على رئيسهم الذي انتخبوه لقيادة البلاد.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مندوبية السجون : “المعطي منجب” تناول وجباته والإضراب عن الطعام ادعاء كاذب