وكالة أنباء أرجنتينية.. انفصاليو البوليساريو يزدادون عزلة رغم دعم الجزائر

وكالة أنباء أرجنتينية.. انفصاليو البوليساريو يزدادون عزلة رغم دعم الجزائر

A- A+
  • سلطت وكالة الأنباء الأرجنتينية المستقلة “طوطال نيوز” الضوء على الانتكاسات الدبلوماسية التي تلقاها انفصاليو “البوليساريو”، وأكدت أن هذه الحركة باتت تجد نفسها معزولة أكثر فأكثر على الرغم من الدعم الذي تقدمه لها صانعتها وممولتها الجزائر.

    وكتبت الوكالة أن قرار القضاء الإسباني منع “البوليساريو” ومناصريها من استخدام شعاراتها وأعلامها في الأماكن العامة، والصفعة التي تلقاها الانفصاليون، نهاية ماي الماضي، بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي لإفريقيا يظهرا أن “الجزائر باتت تجد صعوبة أكثر فأكثر في دعم” النزعة الانفصالية في الصحراء المغربية، وفق ما نقلت وكالة المغرب العربي للأنباء.

  • وأكد الخبير السياسي الأرجنتيني، أدالبيرتو كارلوس أغوزينو، في مقال بعنوان (جبهة “البوليساريو” أضحت معزولة أكثر فأكثر)، أنه “على الرغم من جهود الدبلوماسية الجزائرية، فإن الدعم الدولي للحركة الانفصالية بات يتلاشى بوتيرة متسارعة”، مشيرا إلى أن “ظهور حركة منشقة قوية” داخل مخيمات تندوف، التي يديرها الانفصاليون في الجزائر، تزيد من تعقيد المهام “الوهمية” للانفصاليين وداعميهم الجزائريين.

    وتابع كارلوس أغوزينو أن انفصاليي “البوليساريو” تضرروا بشكل كبير من تبعات “النكوص الملحوظ لموقف الجزائر على الصعيد الدولي بسبب الاضطرابات الداخلية التي أفضت إلى الانقلاب العسكري الذي أنهى عشرين سنة من ديكتاتورية عبد العزيز بوتفليقة والانتخابات المزورة التي جاءت بعبد المجيد تبون، ممثل المؤسسة العسكرية، إلى الرئاسة والتعبئة المستمرة في الشوارع بدعوة من حركة الحراك للمطالبة بالحريات والديمقراطية في البلاد”.

    وينضاف إلى ذلك تأسيس حركة “صحراويون من أجل السلام”، التي تطالب باحترام حقوق الإنسان في تندوف وتنازع “البوليساريو” تمثيلية الصحراويين في المخيمات، يضيف الأكاديمي الأرجنتيني والخبير في العلوم السياسية والقضايا الاستراتيجية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مجلس المنافسة: إرساء دعائم منظومة مندمجة للمعلومات في مخطط عمل 2020