حرق العلم الوطني يؤجج غضب المراكشيين ويخرجهم للاحتجاج

حرق العلم الوطني يؤجج غضب المراكشيين ويخرجهم للاحتجاج

A- A+
  • أججت واقعة حرق العلم الوطني من طرف انفصالية بباريس غضب عدد من المواطنين المغاربة وجمعيات المجتمع المدني بمدينة مراكش، وخرجوا في وقفة احتجاجية أمام القنصلية الفرنسية بالمدينة الحمراء للتعبير عن استنكارهم الشديد لهذه الجريمة التي وصفوها بـ “النكراء”.

    والتحف المشاركون في هذا الشكل الاحتجاجي الأعلام الوطنية وصور الملك محمد السادس، مرددين شعارات منددة بحرق العلم المغربي والمس بمقدسات الوطن، من قبيل “بالروح بالدم نفديك يا وطن”، “يا جبان يا جبان راية المغرب لا تهان”، “الملك ارتح ارتح سنواصل الكفاح”، “ملكنا واحد محمد السادس”، “موت موت يا العدو الملك عندو شعبو”، وغيرها من العبارات والشعارات التي تؤكد حب المغاربة بمختلف أعمارهم وطبقاتهم الاجتماعية لوطنهم وملكهم، وتشبثهم الكبير بثوابته ومقدساته.


  • وأعلن المحتجون أنهم لن يسمحوا لأي شخص أو جهة كيفما كان نوعها بأن تمس العلم الوطني وتهين المغاربة في شعورهم بالوطنية، مشددين على أن فعل حرق العلم الوطني من طرف شرذمة الإنفصاليين المحسوبين على الريف بقلب فرنسا، هو فعل إجرامي يستوجب أقصى العقوبات، ولا يمكن السكوت عنه والمرور عليه مرور الكرام.

    وردد المشاركون في الوقفة الاحتجاجية النشيد الوطني، كما تلوا رسالة بالفرنسية موجهة للسلطات الفرنسية يحملونها مسؤولية ما وقع فوق أراضيها، ويطالبونها بتفعيل القانون وتنزيل أقسى العقوبات على كل من ثبت تورطه في جريمة حرق الراية المغربية.

    يشار إلى أن هذه الوقفة تأتي في خضم سلسلة من الوقفات الاحتجاجية التي نظمت بعدد من المدن المغربية كان آخرها يوم أمس الثلاثاء بمدينة الدار البيضاء، للتعبير عن شجب كل أطياف ومكونات الشعب المغربي للعمل الإرهابي الذي تمثل في حرق العلم الوطني الذي استفز نفوس المغاربة قاطبة وأجج غضبهم، لتجتاح عبارات التنديد والاستنكار مختلف منصات التواصل الإجتماعي، حيث أدانوا من خلالها الفعل الجرمي، وعبروا عن حبهم وتشبثهم المستميت بوحدتهم الوطنية وبمقدساتها.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الحكومة تدعو غرفتي البرلمان لعقد دورة إستثنائية للمصادقة على قوانين الانتخابات