الباحثة أسماء المرابط تخلع الحجاب وتدعو النساء إلى التحرر من الهيمنة الذكورية

الباحثة أسماء المرابط تخلع الحجاب وتدعو النساء إلى التحرر من الهيمنة الذكورية

A- A+
  •  

    فاجأت أسماء المرابط، الباحثة في الدراسات الإسلامية، متابعيها عبر موقع التواصل الاجتماعي، وظهرت بدون حجاب يغطي شعرها كما كان معهودا عليها، مؤكدة أن “التحرر ليس في اللباس ولا الشكل”، وأن “الكل حر في ذلك”.

  • وأوضحت الباحثة في الفكر الإسلامي في تدوينة أرفقتها بصورتها عبر صفحتها، يومه الأحد، أن “التحرر الحقيقي هو أن تكون حرا من التبعية العمياء وأن تكون حرا من الخنوع للفكر المهيمن وأن تكون حرا من كل أنواع العبودية إلا للواحد القهار الذي فطرنا على الحرية والكرامة وسمو العقل والحمد لله رب العالمين”.

    وتساءلت المرابط في ذات التدوينة: “لماذا يتحتم على النساء المسلمات وحدهن، تحمل ثقل هذه الرؤية وقيودها المتعددة؟”، موضحة أنها “مسألة إعادة التأكيد هنا على أنه من المشروع للمرأة المسلمة اليوم أن تسأل عن مفاهيم مثل الحداثة والتحرر، واستخدامها من خلال خطاب إيديولوجي مهيمن”.

    ودعت الباحثة في الفكر الإسلامي أخواتها إلى مشروعية التساؤل والتفكير بالقول إنه “من المشروع لهؤلاء النساء أن يشككن أيضًا في التفسير الفريد والتوافقي للنصوص المقدسة من قبل نخبة من الذكور، الذين قرروا ما هو المعيار، الذي يجب أن يكون بالنسبة إلى هؤلاء النساء”.

    وكانت المرابط قد خلقت جدلا واسعا، في صفوف المحافظين، حين طالبت بتدخل ملكي لإقرار المساواة في الإرث بين الرجل والمرأة، على غرار ما حدث في تونس.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    حادثة سير خطيرة بين سيارتين خفيفتين بضواحي الجديدة