حصة المغرب من الغاز الجزائري إلى أوروبا تواصل تراجعها

حصة المغرب من الغاز الجزائري إلى أوروبا تواصل تراجعها

A- A+
  • شهدت الإيرادات العائدة للمغرب من أنبوب الغاز الممتد من الجزائر إلى أوروبا، في الثمانية أشهر الأولى من العام الجاري، تراجعاً بنسبة 42 في المائة، لتستقر في حدود 699 مليون درهم، وذلك بعدما وصلت في الفترة نفسها من العام الماضي، إلى 1.2 مليار درهم.

    وحسب بيانات الخزينة العامة للمملكة، فإن تراجع تلك الإيرادات ساهم في انخفاض المداخل غير الجبائية، التي انتقلت من 36 مليار درهم إلى 19.2 مليار درهم، التي تمثل، رغم ذلك، حوالي 89.3 في المائة من مجمل المداخيل غير الجبائية، برسم العام الحالي.

  • ويتوصل المغرب على حوالي 500 مليون متر مكعب من الغاز، كمقابل لقاء عبور أنبوب الغاز الجزائري، في الوقت الذي يصل الاستهلاك الوطني من مصدر الطاقة ذاك إلى 1.1 مليار متر مكعب، حيث تؤول تلك الحصة إلى محطتي “عين بني مطهر” و”تهدارت” من أجل إنتاج الكهرباء.

    ويمتد أنبوب الغاز المغرب- أوروبا، الذي شرع العمل به في 1996، والذي يوجد في ملكية إسبانيا إلى غاية نهاية العام المقبل، في انتظار تحولها إلى المغرب عام 2021، على مسافة 1300 كلم، حيث ينطلق من حاسي الرمل، ويعبر 540 كلم من التراب المغربي، قبل أن يواصل مساره البحري والبري، إلى غاية قرطبة.

    يُذكر أن الجزائر تصدّر الغاز عبر ثلاثة خطوط أنابيب، حيث يصلها الأول بإيطاليا عبر تونس، فيما يربطها الثاني بإسبانيا عبر المغرب، بينما يعبر الأنبوب الثالث البحر الأبيض المتوسط إلى إسبانيا.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الجمعية المغربية لعلوم التمريض تطالب بتحيين الترسانة القانونية لمستشفى ابن سينا