هجرة اللاعبين إلى نهضة بركان تثير جدلا واسعا.. والجماهير المغربية تتساءل

هجرة اللاعبين إلى نهضة بركان تثير جدلا واسعا.. والجماهير المغربية تتساءل

A- A+
  •  

    أثارت هجرة اللاعبين المغاربة إلى مدينة بركان خلال السنوات القليلة الماضية، من أجل التوقيع في صفوف الفريق المحلي جدلال واسعا، الشيء الذي جعل الجماهير المتتبعة للشأن الرياضي بالمغرب تتساءل حول سبب ذلك.

  • وباتت الوجهة الأولى المفضلة للاعبين المحليين هي النهضة البركانية، في الوقت الذي كان يتنافس فيه نجوم الدوري الاحترافي على الالتحاق بقاطرة الوداد أو الرجاء الرياضيين، اللذين يعتبران بوابة الاحتراف إلى الديار الأوروبية، في خطوة مفاجئة وغير معهودة.

    رحلة لاعبي البطولة إلى مدينة بركان بشكل متسلسل أثارت زوبعة كبيرة داخل الأوساط الرياضية وطرحت تساؤلات كثيرة، سيما أن الفريق البرتقالي الصاعد حيدثا إلى قسم الأضواء لم يكن بالأمس القريب من بين الأندية المفضلة للاعبين، باعتباره فريقا مغمورا، حيث انتظر هذا الأخير أزيد من 82 سنة ليفوز بلقبي كأس العرش وكأس الكونفدرالية تزامنا مع الحقبة التي ترأس من خلالها رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم فوزي لقجع النهضة البركانية.

    دخول نهضة بركان على الخط في مجموعة من الصفقات الخاصة باللاعبين البارزين في منافسات البطولة الاحترافية أثارت مخاوف الأندية الأخرى، التي استسلمت في أكثر من مناسبة أمام العروض المالية الكبيرة التي بات يقدمها الفريق البرتقالي للاعبين، رغم ميزانيته المتواضعة، باعتبار أن نهضة بركان لا يتوفر على مستشهرين كبار أو منخريطين كثر، إضافة للجماهير القليلة التي تحضر لمباريات النادي، والتي لم تضخ مبالغ كبيرة في خزينة الفريق.

    يذكر أن نادي نهضة بركان كان قد تعاقد مع مجموعة من اللاعبين البارزين خلال فترة الانتقالات الحالية الذين كانوا في طريقهم لأندية أخرى، آخرهم كريم باعدي الذي غير وجهته من الوداد الرياضي إلى الفريق “البرتقالي”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    عاجل..وفاة الفنان المغربي القدير محمود الإدريسي بسبب “كورونا”