الإنتخابات الجزئية بمكناس والحسيمة تفضح الحملات المزيفة ضد اخنوش

الإنتخابات الجزئية بمكناس والحسيمة تفضح الحملات المزيفة ضد اخنوش

A- A+
  • تراجعت حملة الهاشتاغ الثلاثي ضد غلاء الأسعار وأيضا ضد إجراءات الحكومة التي يقودها عزيز اخنوش والتي لم تكمل بعد السنة الأولى من عمرها، خاصة بعد صدور نتائج الإنتخابات التشريعية الجزئية ليوم أمس بكل من مديونة ومكناس والحسيمة.

    المتتبع للحملة الواسعة على الفايسبوك في الأيام الماضية، يخيل إليه وجود غضب شعبي عارم ضد الحكومة الحالية ورئيسها، لكن الإنتخابات الجزئية التي جرت أمس خاصة في الحسيمة ومكناس أثبتت العكس، حيث تصدر مرشحوا حزب الأحرار الإنتخابات الجزئية بالإضافة إلى مرشحي أحزاب التحالف الحكومي الاستقلال والأصالة والمعاصرة.

  • وباستثناء حزب الاتحاد الاشتراكي الذي فاز بمقعد بالانتخابات التي جرت بالحسيمة، باعتباره حزبا بالمعارضة، لم تفلح باقي الأحزاب في الحصول على مقعد، بل كانت النتائج مخيبة للآمال بشكل كبير، خاصة لحزب العدالة والتنمية الذي لم يستطع الوصول إلى ألف صوت في الحسيمة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    الكتب المدرسية لن تعرف أي زيادة و الناشرون سيستفيدون من دعم مالي مباشر