الحسيمة….مضيان خائف من السقوط بسبب صراع بركة وولد الرشيد

الحسيمة….مضيان خائف من السقوط بسبب صراع بركة وولد الرشيد

A- A+
  • علمت “شوف تيفي” أن حفل العشاء الذي جمع قادة حزب الاستقلال بالرباط مؤخرا، لم يحضره حمدي ولد الرشيد القيادي في التنظيم رغم توصله بدعوة لحضور اللقاء الذي كان مخصصا للبحث عن الكيفية التي ستدعم بها القيادة مرشحها في الإنتخابات الجزئية بالحسيمة المقررة الشهر المقبل.
    وأشار مصدر إستقلالي مطلع، إلى أن صراع حمدي ولد الرشيد مع الأمين العام للحزب نزار بركة، يخيف مسؤولي حزب الاستقلال، بل يهدد الحزب بالانفجار، حيث بدأت الصراعات في القيادة من التأثير على القاعدة والروايط وحتى التنظيمات الموازية.
    وأوضح المصدر ذاته، أن الخاسر الأكبر في الأزمة الحالية بالإضافة الى الحزب وتماسكه، هو الرئيس السابق لفريق الحزب بمجلس النواب نور الدين مضيان، حيث سيدخل مضيان المنافسة لاستعادة منصبه البرلماني، لكن الأزمة داخل القيادة تخيف مضيان من الفشل رغم شعبيته الكبيرة بإقليم الحسيمة.
    ويطالب حمدي ولد الرشيد وجناحه بالحزب، بإدخال تغييرات على نظامه الأساسي وتعديل مواد بقانونه الاساسي، مثل التنصيص على منصب نائب الأمين العام للحزب، ورفع صفة عضو بالمجلس الوطني للحزب عن البرلمانيين، وهو ما أشعل صراعا قد ينفجر في المؤتمر الاستثنائي للحزب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    التالي
    مقتل جندي جزائري بولاية عين الدفلى غرب البلاد