أخنوش يدافع عن حكومته من حملات التشويش بـ’المعقول’ ويعد بالوفاء بوعودها

أخنوش يدافع عن حكومته من حملات التشويش بـ’المعقول’ ويعد بالوفاء بوعودها

A- A+
  • خصص عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار رئيس الحكومة، كلمته بافتتاح مؤتمر الأحرار للدفاع عن حصيلة حكومته خلال الأشهر الأولى من ولايتها.
    وقال أخنوش في كلمته خلال الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوطني السابع لحزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم الجمعة، إن “الحكومة تواجه تشويشات وهجومات غير أخلاقية أحيانا، هدفها التغليط والتضليل، لكننا سنواجه ذلك بالمعقول و أَغَرَاسْ أغراس”.

    واعتبر أخنوش أن “الحكومة تتعرض للتشويش والهجومات لكونها تشتغل على ملفات توقفت منذ سنوات، وهذا قد يزعج البعض”، مبرزا أن حكومته ستحارب الرشوة والمحسوبية والزبونية بالأفعال وليس بالخطابات”.

    وعاد رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار للحديث عن تصدر حزبه نتائج انتخابات 08 شتنبر 2021، مؤكدا أن “الأحرار” “حزب قوي ومسلح بأصوات أزيد من 2 مليون مواطن”.
    ودافع أخنوش عن مكونات الحكومة، معتبرا أن أغلبيتها منسجمة ومتماسكة. وقال: “بعد التكليف الملكي، شكلنا أغلبية منسجمة ومتماسكة، إذ ليس هناك حزب قائد، وشكلنا حكومة كفاءات حقيقية، ووضعنا المواطن في صلب أولوياتنا”.

  • وأكد أخنوش أن “المغاربة عبروا عن تفاعل إيجابي مع الحزب في محطات عديدة، ووضعوا ثقتهم فيهم بعد أن لمسوا قرب مناضليه منهم على مدى 5 سنوات دون انقطاع”، مشيرا إلى أن “الحصيلة المتميزة لوزراء التجمع الوطني للأحرار في الحكومات السابقة دفعت المواطنين إلى التصويت لمرشحي الحزب وتحميله مسؤولية قيادة الحكومة”.
    ويشارك في هذا المؤتمر 2495 مؤتمرا من أصل 2877، بحسب مصطفى بايتاس، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي