روجوزين: محاولة تعطيل عمل الأقمار الصناعية الرو.سية سيؤدي إلى إعلان الحرب!

روجوزين: محاولة تعطيل عمل الأقمار الصناعية الرو.سية سيؤدي إلى إعلان الحرب!

A- A+
  • قال مدير عام وكالة الفضاء الروسية دميتري روجوزين، إن محاولة تعطيل عمل الأقمار الصناعية الروسية، ستؤدي إلى إعلان الحرب
    وأضاف روجوزين، بعد تعرض مركز إدارة التحليقات الفضائية الروسي لهجمات سبرانية من جانب هاكرز: “أريد أن أحذر الذين يحاولون القيام بذلك، وأقول لهم أن هذا العمل يعتبر جريمة ستكون عقوبتها قاسية جدا، لأن تخريب مجموعات الأجهزة الفضائية لأي دولة ومحاولة تعطيلها عن العمل يعتبر casus belli، أي سببا لاندلاع الحرب”.
    وشدد روجوزين على أن مؤسسته ستتقصى وستحاول تحديد المذنبين في هذه الهجمات وستسلم المعلومات عنهم للهيئات الأمنية المختصة لكي تلاحقهم وتفتح قضايا الجنائية ضدهم.
    وأكد أن محاولات القرصنة المذكورة باءت بالفشل وتمكنت المنظومة الأمنية لمؤسسة “روس كوسموس” من صدها.
    ويشار إلى أن casus belli،هي عبارة تعني الذريعة للحرب، وتطلق من عدوان أو إجرام و تؤدي إلى إعلان الحرب.
    وأعلن عدد من القنوات على “تلجرام”، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أن مجموعة القراصنة (هاكر) التي أطلق عليها اسم “NB65” والمرتبطة بشبكة “Anonymous” يزعم أنها اخترقت نظام أمن مؤسسة “روس كوسموس” بالأقمار الصناعية الروسية.
    وفيما بعد أشار روجوزين إلى أن العنوان الإلكتروني المذكور في هذه البيانات المزيفة يضم نسخة تجريبية مكشوفة لنظام مراقبة النقل والذي لا علاقة له بالتحكم في المركبات الفضائية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي