سلا…حشرة تهدد بزوال غابة المعمورة بعد تدمير 1500 هكتار في 2021

سلا…حشرة تهدد بزوال غابة المعمورة بعد تدمير 1500 هكتار في 2021

A- A+
  • تهديد حقيقي يحوم حول المتنفس الطبيعي المعروف بغابة المعمورة، حيث يتخوف المختصون من اندثار وزوال الغابة المعروفة بتنوعها الطبيعي نظير الغطاء النباتي الذي تتوفر عليه، بسبب حشرة ستعيد إلى الأذهان الخسائر الفادحة في الصبار أو تكناريت بعد اجتياح الحشرة القرمزية لحقول الهندية وطنيا.

    وفي ذات السياق، أشار البرلماني عن مدينة سلا الجديدة امحمد كربوب في سؤال موجه للحكومة، أن ” غابة المعمورة تعتبر من أكبر الغابات الفلينية في العالم بمساحة تقدر ب 130,000 هكتار، وتقع على ساحل المحيط الأطلسي وبالضبط بين مدينتي الرباط و القنيطرة، كما تنمو بداخل هذه الغابة عدة أنواع من النباتات، إذ تعتبر وسط عيش عدد كبير من الحيوانات، مما يتطلب حمايتها باعتبارها موروثا طبيعيا وبيئيا هاما لبلادنا”.

  • وأضاف النائب “لكن ظهور حشرة “لاروقة” المعروفة باسم “Lymantria dispar”، أدت إلى إلحاق أضرار بمساحات كبيرة من أشجار البلوط، حيث أنها أصابت مساحة 1500 هكتار السنة الماضية، كما أن تكاثرها أصبح يشكل خطرا كبيرا على المنتوج الغابوي والبيئي، دون الحديث عن ما تسببه للساكنة من إزعاج، خاصة وأنها مصدر عيش العديد من الكسابة، كما أنها تعتبر من المداخيل الرئيسية والأساسية لعدد من الجماعات الترابية التي تقع بنفوذها”.

    واختتم النائب تساؤله بمطالبة التدخل العاجل لرفع الضرر الذي لحق بالغابة والساكنة معا، نتيجة الانتشار الواسع للحشرة السالفة الذكر، وهل لدى الوزارة الوصية إجراءات استباقية لرصدها ومراقبة نموها وانتشارها ومدة تأثيرها، قصد التدخل في الوقت المناسب، بتنسيق مع المتدخلين الآخرين؟.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي