المنتخبون يسارعون الزمن للإدلاء بمصاريف حملاتهم الانتخابية قبل نونبر

المنتخبون يسارعون الزمن للإدلاء بمصاريف حملاتهم الانتخابية قبل نونبر

A- A+
  • شهر نونبر المقبل هو آخر مهلة آمام المنتخبين للإدلاء بحسابات ومصاريف حملاتهم الإنتخابية العامة التي جرت في شتنبر وأكتوبر، سواء البرلمانية أو الجماعية وكذا الخاصة بمجلس المستشارين.

    ويسابق المنتخبون الزمن، خاصة وكلاء اللوائح والمترشحون الملزمون بوجوب الإدلاء بحسابات حملاتهم الإنتخابية، حيث يسير القانون إلى فرض جدول زمني محدد في 60 يوما من تاريخ الإعلان الرسمي عن النتائج النهائية للإنتخابات العامة التي جرت في وقت سابق.

  • وتأتي هذه الإجراءات حسب بلاغ سابق للمجلس الأعلى للحسابات، طبقا لأحكام الفصل 147 من دستور المملكة، الذي أناط بالمجلس مهمة فحص النفقات المتعلقة بالعمليات الانتخابية، وطبقا لمقتضيات المادة 95 من القانون التنظيمي رقم 27.11 المتعلق بمجلس النواب والمادة 96 من القانون التنظيمي رقم 28.11 المتعلق بمجلس المستشارين والمادة 157 من القانون التنظيمي رقم 59.11 المتعلق بانتخاب أعضاء مجالس الجماعات الترابية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وزارة الصحة: 158 حالة إصابة جديدة مؤكدة بكورونا و 0 وفاة