بايدن يعترف: لم نتوقع انهيار الوضع بأفغانستان وأتحمل مسؤولية الانسحاب الأمريكي

بايدن يعترف: لم نتوقع انهيار الوضع بأفغانستان وأتحمل مسؤولية الانسحاب الأمريكي

A- A+
  • صرح الرئيس الأمريكي، جو بايدن، بأنه تلقى نصائح بشأن احتمالية تدهور الأوضاع في أفغانستان، على إثر الانسحاب الأمريكي، مؤكدا أنه يتحمل المسؤولية عن ذلك.

    وأضاف بايدن في مؤتمر صحفي يوم أمس الجمعة، أنه “كانت هناك نصيحة تراوحت بين قول مجموعة إن الانهيار سيحدث خلال فترة طويلة، وإن القوات الحكومية ستكون قادرة على الاعتماد على نفسها حتى نهاية العام”.

  • وتابع الرئيس الأمريكي: “لقد اتخذت القرار، المسؤولية تقع على عاتقي، لقد اتخذت الرأي الجماعي، وكان الرأي هو أنه في الواقع، لن يحدث الانهيار، إلا في وقت لاحق من العام”.

    من ناحية أخرى، قال بايدن إن التنسيق مع قيادة طالبان هو ما أدى إلى نجاح عمليات الإجلاء السابقة من أفغانستان، بينما لفت إلى أنه “أوضحنا لطالبان أن أي هجوم سيقابل برد سريع وقوي”.

    وأشار إلى أنه تم إجلاء 13 ألف شخص من أفغانستان منذ 14 غشت، مُعتبرًا في الوقت نفسه أن مهمة الإجلاء تنطوي على مخاطر على القوات الأمريكية.

    واعتبر بايدن أن الظروف الصعبة لعملية إجلاء آلاف المدنيين من كابول ومشاهد الفوضى في مطار العاصمة الأفغانية لم تؤثر في صدقية الولايات المتحدة على الساحة الدولية.

    وخلال الأسابيع الأخيرة تمكنت طالبان من بسط سيطرتها على كل المنافذ الحدودية، وفي 15 غشت الجاري دخل مسلحو الحركة العاصمة كابول وسيطروا على القصر الرئاسي، بينما غادر الرئيس أشرف غني البلاد ووصل إلى الإمارات، قائلا إنه قام بذلك لـ”منع وقوع مذبحة”.

    وجاءت هذه السيطرة رغم مليارات الدولارات التي أنفقتها الولايات المتحدة الأمريكية وحلف شمال الأطلسي “الناتو”، طوال نحو 20 عاما، لبناء قوات الأمن الأفغانية

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الملك يهنئ النهضة الرياضية البركانيةإثر التتويج بلقب كأس الكونفدرالية الإفريقية