الأطر التربوية بجهة سوس ماسة تصعد ضد وزارة “أمزازي” وتخرج للشارع للاحتجاج

الأطر التربوية بجهة سوس ماسة تصعد ضد وزارة “أمزازي” وتخرج للشارع للاحتجاج

A- A+
  • احتشد عشرات المدراء والحراس العامين ونظار الأشغال بالمؤسسات التعليمية بمختلف أسلاكها في جهة سوس ماسة يوم أمس الخميس، في وقفة احتجاجية أمام مقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بأكادير للتنديد بالحيف والظلم والتهميش الذي يتعرضون له من قبل وزارة التربية الوطنية، وللمطالبة بصون كرامته وإنصاف خريجي المسلك المتضررين من الإطار، مع ضرورة فتح باب الحركية الانتقالية بسنة واحدة وغيرها من المطالبة التي رفعت خلال هذا الشكل الاحتجاجي.

    وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية في إطار البرنامج النضالي الذي سطرته الجمعيات الوطنية الثلاث لأطر الإدارة التربوية، الجمعية الوطنية لمديري ومديرات الثانويات العمومية بالمغرب، والجمعية الوطنية لمديري ومديرات التعليم الابتدائي بالمغرب، والجمعية الوطنية للحراس العامين والنظار ورؤساء الأشغال، في شطره الثاني”.

  • وشارك في هذه الوقفة التي اتخذ لها كشعار ” الإطار المنصف لأطر الإدارة التربوية دعامة أساسية للإصلاح وصون الكرامة”، عشرات الحراس العامين ومدراء ونظار ورؤساء الأشغال داخل المؤسسات التعليمية بجهة سوس ماسة، رافعين شعارات مناهضة لما أسموه ب “سياسة الآذان الصماء” التي تنهجها الوزارة ضد مطالب الأطر التربوية ورفضها الدخول في حوار جدي مع المحتجين.

    وصدحت حناجر الأطر الغاضبة بشعارات قوية مطالبة بالإسراع بالاستجابة لمطالب الشغيلة التربوية والمتمثلة في إنصاف خريجي المسلك المتضررين من الإطار، وفتح باب الحركية الانتقالية بسنة واحدة، الارتقاء بالتكوين الأساسي والمستمر، فتح مسالك للترقي في الإطار، وفتح باب الحركية بين الأسلاك، وتدقيق مهام الأطر الإدارية، وتعويض مالي يُناسب حجم المسؤولية، مع تعيين مساعدين إداريين، وتوفير وسائل وأدوات العمل المناسبة علاوة على صون كرامة المدير التي أكدوا أنها فوق كل اعتبار”، داعين إلى “إطار منصف ومحفّز دون قيد أو شرط”.

    وأكد أحد المشاركين في هذه الوقفة أنهم لن يتنازلوا عن نقطة واحدة من مطالبهم مشددا على كون الوزارة لا تريد السير بالمنظومة التعليمية للأمام وإنقاذها عبر الاستجابة لمطالب أطرها وتحسين ظروف عملهم وأوضاعهم الاجتماعية.

    وأضاف أن البرنامج النضالي مازال مستمرا وستتبع هذه الوقفة وقفات أخرى ولعل أبرزها المسيرة التي ستنطلق نحو الرباط أمام وزارة التربية الوطنية بالرباط، ومسيرة نحو البرلمان يوم 30 دجنبر 2018 .

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تفاصيل صادمة.. السائحتان الأجنبيتان حلتا يومين بمنطقة أرمد قبل وقوع الجريمة