الأمم المتحدة تدين عنصرية إسبانيا في حق طفل مغربي وحرمانه من الدراسة

الأمم المتحدة تدين عنصرية إسبانيا في حق طفل مغربي وحرمانه من الدراسة

A- A+
  • أفادت الوكالة الإسبانية إيفي، أن لجنة الأمم المتحدة لحقوق الطفل، استنكرت وأدانت إسبانيا بسبب انتهاكها حق طفل مغربي في التعليم العمومي، والذي يبلغ من العمر 8 سنوات ويقيم في مدينة مليلية المحتلة.

    ورغم أن الطفل كان يعيش في المدينة المحتلة التي ولد فيها منذ 2013، ومحاولات والدته عبر اتخاذ مجموعة من الإجراءات القانونية رفضت السلطات الإدارية والقضائية المحلية السماح للطفل بالالتحاق بالمدارس العامة.

  • وحسب الوكالة، فقد تقدمت الأم بشكاية إلى لجنة الأمم المتحدة في مارس 2020، وعلى الرغم من التوصل إلى حل للخلاف في مارس 2021، بعدما أمرت وزارة التربية والتعليم الإسبانية السلطات المحلية بقبول الطفل المغربي في المدرسة، لكن الطفل كان قد حرم من التعليم لحوالي سنتين، رغم الإجراءات ومطالبات والدته.

    وشددت اللجنة في إدانتها لإسبانيا، بتقديم تعويض مناسب للطفل واتخاذ جميع التدابير العاجلة لتعويضه دراسيا وتربويا وكذا ماديا، كما طالبت إسبانيا باحترام القوانين المتعارف عليها عالميا فيما يخص الأطفال والقاصرين، وتمتيعهم بحقهم في الرعاية والتمدرس.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أخنوش: متأكد من حصول الحزب على نتائج مرضية خلال انتخابات الغرف المهنية