الجزائر : حرق أوراق الانتخابات وتحول الشوارع لساحة حرب بين المواطنين والشرطة

الجزائر : حرق أوراق الانتخابات وتحول الشوارع لساحة حرب بين المواطنين والشرطة

A- A+
  •  

    تشهد الانتخابات الجزائرية التي تجرى اليوم السبت 12 يونيو 2021، خروقات وأحداثا عنيفة، لو تمت في دولة تحترم أدنى قواعد الديموقراطية، لأسقطت الانتخابات بشكل كامل، حيث تشهد شوارع مدن رئيسية بالجمهورية، صراعا مريرا بين المواطنين وقوات الأمن.

  • وأظهرت مقاطع فيديو وصور من عين المكان، تصاعد أدخنة الحرائق من مراكز الاقتراع، فيما أدخنة القنابل المسيلة للدموع التي تطلقها الشرطة على المحتجين، أرسلت العشرات من الجزائريين إلى المستشفى بسبب الاختناف بسموم الغازات.

    أما في ولايات الشرق والشمال والوسط، فأغلب الأوراق الفريدة المخصصة للانتخابات قد تم إحراقها أو رميها في الشوارع، فيما يخوض شباب الحراك الذي انطلق منذ عهد المخلوع عبد العزيز بوتفليقة، صراعا بالحجارة والقنابل المسيلة للدموع مع الشرطة العسكرية.

    وفي ظل أجواء الحرب التي تشهدها الجمهورية بفعل رفض الشعب لمسرحية الانتخابات، أشار ناشطون بالحراك إلى اعتقال الأمن للعشرات من المواطنين الذين يرفضون التصويت للانتخابات، بداعي إغلاق مراكز الاقتراع والتي تعد بالمئات خاصة بتيزي وزو ووهران.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    أوجار: حزب الحمامة قدم عملا قطع مع العمل السياسي التقليدي المرتبط بالانتخابات