عسكري بفرقة المشاة يلقى حتفه غرقا بنهر أم الربيع

عسكري بفرقة المشاة يلقى حتفه غرقا بنهر أم الربيع

A- A+
  • لقي شاب عسكري بفرقة المشاة التابعة للقوات المسلحة الملكية، مصرعه غرقا في مياه نهر أم الربيع، يوم أمس الأحد، بعدما قصد رفقة زميل له، ضفاف هذا النهر من أجل الترفيه عن النفس في ظل ارتفاع درجة الحرارة التي حفزته على السباحة، ليكون مآله الغرق في عمق يقارب 20 مترا، وفق ما كشفت عنه مصادر من الوقاية المدنية التابعة لثكنة سطات التي قامت بانتشال جثته مساء يوم أمس.

    وتفيد المعطيات التي توصلت بها “شوف تيفي”، أن مكان غرق هذا الشاب العشريني البالغ من العمر 23 سنة، والمنحدر من مدينة بنكرير، قد تحدد في المنطقة الواقعة في النفوذ الترابي لجماعة مشرع بن عبو، بقيادة أولاد بوزيري في إقليم سطات، وبالضبط في مكان محسوب على دوار أولاد بوجمعة بمنطقة “الكرسيفي”، حيث أوضحت المصادر ذاتها، أن هذا الشاب الغريق كان قيد حياته عسكريا من المرتبة الثانية بالفوج 67 للمشاة بالقوات المسلحة الملكية بالداخلة.

  • ويذكر أنه مباشرة بعد انتشال جثة الضحية من طرف فرقة الضفادع التابعة للوقاية المدنية، جرى نقلها بأمر من النيابة العامة إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بسطات، قصد إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة في انتظار إجراء التحقيقات المرتبطة بظروف وملابسات هذه الواقعة المؤسفة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بيراميدز يصل الخميس إلى المغرب و 22 لاعبا في لائحته لمواحهة الرجاء