العسكر الجزائري يعتقل أكثر من 70 شخصا في اليوم الثاني لعيد الفطر

العسكر الجزائري يعتقل أكثر من 70 شخصا في اليوم الثاني لعيد الفطر

A- A+
  • الجمعة 117 من الحراك.. العسكر الجزائري يعتقل أكثر من 70 شخصا في اليوم الثاني لعيد الفطر

    اعتقلت الشرطة أشخاصا عديدين في وسط العاصمة الجزائرية الجمعة، منهم صحافيون، بينهم مصور لوكالة فرانس برس، حضروا لتغطية المسيرة الأسبوعية للحراك 117 المؤيد للديمقراطية.

  • وأضافت الوكالة أن الشرطة الجزائرية قامت بإجهاض محاولة تنظيم المسيرة الأسبوعية للحراك، اليوم الجمعة 117 في اليوم الثاني من أيام عيد الفطر، من خلال تفريق أي تجمع لمواطنين بالقوة وتوقيف كل من يرفض مغادرة المكان، مشيرة إلى أنه تم توقيف مصور فرانس برس رياض كرامدي في حي باب الواد الشعبي، إذ بعد التأكد من هويته تم اقتياده إلى مركز الشرطة، كما أكد احد زملائه الذي فقد الاتصال به منذ الظهيرة.

    كما تم توقيف صحافيين ومصورين آخرين، بينهم المعتقل السابق خالد درايني مراسل قناة “تي في 5” الفرنسية في الجزائر، ومصور فيديو من وكالة رويترز، بحسب ما ذكر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي.

    وأعلنت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، وهي جمعية لمساعدة الناشطين في الحراك، عن العديد من الاعتقالات التي شملت شخصيات بارزة من الحراك ومعارضين، مثل رئيس حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية محسن بلعباس.

    ومع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية المبكرة في 12 يونيو والمرفوضة من الحراك، يتزايد القمع في الجزائر، بحسب منظمات حقوقية.

    ووفق لجنة الإفراج عن المعتقلين، فإن أكثر من 70 شخصا مسجونون حاليا وملاحقون قضائيا بسبب أفعال تتعلق بالحراك و/أو ممارسة الحريات الفردية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    شبح الفقر يطرق بيوت الأسر المغربية والحكومة عاجزة عن احتواء الوضع