صندوق النقد الدولي..تحقيق الانتعاشة الاقتصادية رهين بنجاح عملية التلقيح

صندوق النقد الدولي..تحقيق الانتعاشة الاقتصادية رهين بنجاح عملية التلقيح

A- A+
  • ربط رئيس بعثة صندوق النقد الدولي بالمغرب، روبيرتو كارداريلي، سرعة الانتعاش الاقتصادي بالمملكة بحسن سير عملية التلقيح ضد فيروس “كورونا” المستجد (كوفيد -19).
    وأبرز كارداريلي، خلال ندوة عبر تقنية “الفيديو” حول موضوع “ماذا تعني آفاق الاقتصاد العالمي بالنسبة للمغرب ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”، أن “المغرب أبان عن حيوته في مجال اقتناء وتوزيع اللقاحات على الساكنة، وبالتالي وضع نفسه كنموذج على المستوى العالمي في مجال التلقيح”.
    وأشار إلى ان بوادر الانتعاش تظهر على مستوى الصادرات التي ارتفعت، وفي القطاع الصناعي الذي أحدث حوالي 80 ألف فرصة عمل في الفصل الرابع لسنة 2020، مضيفا أن قطاع الخدمات،

    لاسيما السياحة يعتمد بشكل كبير على تقدم عملية التلقيح، وفق ما أوردت وكالة المغرب العربي للأنباء.
    وأوضح كارداريلي أنه حسب توقعات صندوق النقد الدولي، سيبدأ الانتعاش في المغرب ببطء عند مستويات مماثلة في منطقة شمال إفريقيا والشرق الأوسط، مسجلا أن المكانة الهامة للقطاع السياحي في المغرب يؤثر على الانتعاش الاقتصادي.
    من جهة أخرى، تطرق كارداريلي، إلى الإصلاحات الهامة التي باشرها المغرب، على غرار تعميم الحماية الاجتماعية، والتي فضلا عن مراميها الاجتماعية، تساهم في تقوية الرأس المال البشري بفضل الولوج للخدمات الصحية ذات جودة عالية.
    وشكل هذا اللقاء الافتراضي، الذي نظمه مركز السياسات من أجل الجنوب الجديد، وصندوق النقد الدولي، مناسبة لمناقشة النتائج التي خلص إليها الفصل الأول من تقرير الآفاق الاقتصادية العالمية المتعلقة بالظرفية الاقتصادية العالمية، فضلا عن تقرير الآفاق الاقتصادية الاقليمية لشهر أبريل.
    شوف تيفي، المغرب، الرباط،

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    المغرب يرفض دعوة من ألمانيا لطي خلافات الماضي‎