تساؤلات ترافق اختفاء زعيم البوليساريو منذ مقتل “ولد البندير”

تساؤلات ترافق اختفاء زعيم البوليساريو منذ مقتل “ولد البندير”

A- A+
  • لاحديث داخل مواقع التواصل الاجتماعي بمخيمات تندوف، سوى عن اختفاء إبراهيم غالي زعيم البوليساريو عن الأنظار، منذ مقتل ما يسمى بقائد الدرك “ولد البندير”.

    ونقلا عن مواقع موريتانية، فسكان المخيمات يبحثون عن إبراهيم غالي، تحت هذا العنوان: “أين أبراهيم غالي ؟” خصوصا، أنه اختفى مباشرة بعد مقتل صديقه، كما أنه لم يظهر نهائيا، لا في تعزية عائلة ذلك القائد ولا فى مناسبة غيرها، ولم يعلق على الحادثة.

  • وحسب المصادر ذاتها، ففي غياب المعلومة الحقيقية، هنالك تفسيرات مختلفة لذلك الاختفاء، أولها تعرض إبراهيم غالي، للإصابة بكورونا، لكن مدونين صحراويين استبعدوا ذلك الاحتمال نظرا إلى أن” الرؤساء الذين أصابهم فيروس كورونا أعلنوا إصابتهم وظهروا في المستشفيات وتم إعلان مكان تواجدهم للعلاج ولا سبب يبرر إخفاء ذلك”.

    أما، الاحتمال الثاني ، فهو استهداف موكبه بقذائف خصوصا بعد تأكيد إصابة الجريح (موندي) وهو مكلف بالاتصالات في رئاسة البوليساريو، فيما الاحتمال الثالث هو تواجده بالعاصمة الجزائرية تحت حماية الجيش الجزائري، دون معرفة أسباب إحاطة ذلك التواجد بالسرية الشديدة، لهذه الدرجة.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    حماية الملك العمومي للدولة وإخضاعه لدفتر التحملات يشعل البرلمان