الانفصالي كريم اوعريل يدنس العلم الوطني بهولندا والمغاربة ما تفاكوش معاه..

الانفصالي كريم اوعريل يدنس العلم الوطني بهولندا والمغاربة ما تفاكوش معاه..

A- A+
  • كريم أعريل واحد من المستأسدين الذين إذا خرجوا إلى هولاندا أسود من عجين وإذا نزلوا إلى بلادهم المغرب نعامات من طين، تدس رأسها في التراب لتقتات من خشاش الأرض وعفنها، ولا يهمها إن ظلت عورتها معروضة لكل من هب ودب يفعل بها ما يشاء..

    كريم اوعريل هذا الانفصالي الريفي، ويا سبحان الله يعمل دائما لوحده على تلطيخ رموز بلاده، ولا يدعمه حسب ادعائه لا انفصاليو الريف ولا انفصاليو البوليساريو ولا أعداء الوطن ولا أي مخلوق..وعلينا أن نصدق روايته البئيسة، فهو شخص يبكي في “السطوريات” ليجلب عطف المتابعين، لكنه لا يجلب لنفسه إلا العار واللعنات، وأول سؤال يطرحه المغاربة الأحرار “شحال اعطاوك آ العبد”.

  • كريم اعريل المواطن الانفصالي النكرة، أراد هذه المرة أن يستأسد على بلده، ليحصل على أجر الخدمة مضاعفا من انفصاليي هولندا وانفصاليي الجزائر، فخرج صبيحة اليوم الإثنين 22 مارس من بيته وفي ذهنه تدور عاصفة من الأفكار “واش غادي يخلصوني مزيان ولا ماغاديش تعجبهم خدمتي”، عندما وصل إلى القنصلية المغربية بمدينة دن بوش الهولندية، شمر عن ساعد الخيانة و قام بإنزال العلم المغربي و تدنيسه ورميه أرضا، وهذه ليست المرة الأولى التي يعمد فيها هذا الريفي ذو النزعة الانفصالية إلى تدنيس العلم الوطني المغربي، بل سبق له أن أقدم على نفس الفعل بمقر القنصلية المغربية بمدينة اوتريخت يعني أنه متعود على الخيانة وقبض الثمن.

    فعل جبان لا يمكن أن تقوم به إلا نعامة تدس رأسها في التراب مثل كريم اعريل. والغريب أن هذا الفعل تم توثيقه، حيث ظهر مقطع فيديو لهذا الانفصالي الريفي المقيم بهولاندا، و هو يقوم بفعلته النكراء، تدنيس للعلم الوطني المغربي رميه على الأرض و الدوس عليه بعد انتزاعه من أعلى مقر القنصلية المغربية و استبداله بعلم أبيض مكتوب عليه “عاش الشعب” جريمة بكل المقاييس و فعل شنيع من انفصالي جبان استأسد على بلاده بالأجنبي، والأدهى أنه وثق فعلته و نشرها على حائطه الفايسبوكي كما ظل يفعل من فترة لأخرى، لابتزاز بلاده المغرب، لكن المغاربة “مابقاوش كيتيقو، وكيشمو الانفصاليين واخا يكونو في الكركرات”، لهذا نزلت أغلب التعليقات مثل الصواعق على رأس كريم أو عريل الانفصالي المتنطع، فأخفى كعادته رأسه في التراب ولم يرد على المغاربة الأحرار “لي ضرباتهم النفس على العلم المغربي الذي هو رمز من رموز البلاد”، إيوا خرج راسك من التراب ورد على التعليقات آ الشجاع، أم أنك تخاف أن لاتقبض المال إن دخلت في ملاسنات خاسرة، وهذا خلق الجبناء والنعامات وليس فيه ذرة تارجليت ولا تاعياليت.. إيوا شفتو معامن كنشمو الأوكسجين..!

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    السلالة المتحورة لكوفيد-19..المغرب يعلق الرحلات الجوية مع دول البلقان