ولاية أمن الرباط تنفي مزاعم استعمال القوة والعنف ضد أساتذة الكونطرا

ولاية أمن الرباط تنفي مزاعم استعمال القوة والعنف ضد أساتذة الكونطرا

A- A+
  • فندت ولاية أمن الرباط، بشكل قاطع، صحة الادعاءات والمزاعم المثارة على مواقع التواصل الاجتماعي، والمتعلقة باستخدام قوات حفظ النظام للقوة والعنف أثناء تفريق تجمهر لتنسيقيات أمام المقر المركزي لوزارة التربية الوطنية بمدينة الرباط.، نظمها أمس الثلاثاء تنسيق مهني للأساتذة المتعاقدين، في خرق للإجراءات الاحترازية.

    وحسب بلاغ للولاية، فعناصر القوة العمومية قامت بتوجيه الإنذارات القانونية، قبل أن تباشر في مرحلة أولى عملية تفريق تجمهر عرقل العمل بهذا المقر المركزي، قبل أن يتم الانتقال إلى تفريق المحتجين الذين حاولوا عرقلة حرية التنقل بالشارع العام بوسط مدينة الرباط، وذلك دون أن يتم اللجوء إلى استعمال أي من الوسائل والمعدات النظامية للتدخل، الموضوعة رهن إشارة عناصر القوة العمومية.

  • وأضاف ذات المصدر، أنه على هامش هذا التدخل، تم رصد أربع حالات تظاهر بالإغماء بين المحتجين، تم نقلها إلى المستشفى الذي غادرته على الفور، بخلاف ما تم تناقله إعلاميا من ادعاءات حول تسجيل إصابات جسدية من بين المحتجين على خلفية التدخل الأمني.

    ويشار إلى أن قوات الأمن تدخلت لتفريق وقفة احتجاجية نظمها الأساتذة حاملو الشهادات العليا بالعاصمة الرباط، وذلك ضمن برنامج احتجاجي أعلنت عنه التنسيقية الوطنية لموظفي وزارة التربية لحاملي الشهادات.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    الصحابي لـ ”شوف تيفي”:”مبدأ تكافؤ الفرص غاب في مباراة سريع وادي زم والوداد”