العمراني:البيجيدي يعيش مزاجا غير عادي وتجميد بنكيران لعضويته آلامنا جميعا

العمراني:البيجيدي يعيش مزاجا غير عادي وتجميد بنكيران لعضويته آلامنا جميعا

A- A+
  • مطبات أقر سليمان العمراني النائب الأول للأمين العام لحزب العدالة والتنمية، بالاضطراب والتوتر الذي يعيشه البيت الداخلي للبيجيدي، وأكد أن الحزب يعيش في مطبات تكاثرت في الآونة الأخيرة بشكل مكثف، كما يعيش مزاجا غير عادي، وقلقا في بعض الأماكن.

    وأشار العمراني، في كلمة له خلال لقاء مفتوح مع أعضاء شبيبة العدالة والتنمية، بحضور الأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني، نظمته شبيبة العدالة والتنمية، يوم الأحد 14 مارس الجاري، ضمن فعاليات المنتدى السياسي في نسخته السادسة، إلى أن هذه المطبات أتت مكثفة في المرحلة الأخيرة، مما كان لها الوقع الداخلي البين.

  • وشدد العمراني، على أن حزبه لم يقدم طيلة مساره سوى على التنازلات الضرورية، مؤكدا أن المنطق الذي يحكم العدالة والتنمية في ذلك هو مصلحة الوطن والمواطنين.

    ونبه نائب الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، إلى أنه إذا كان الإصلاح “رائدنا وسبب وجودنا”، فإن مساره يصطدم بالصعوبات والتحديات، وإنفاذه لا يتيسر دائما.

    وتعليقا على إعلان الأمين العام السابق للحزب عبد الإله ابن كيران تجميد عضويته بالحزب، بسبب مصادقة مجلس الحكومة على مشروع تقنين القنب الهندي، قال العمراني “من حق الأخ ابن كيران، أن يتخذ أي قرار يراه مناسبا، لكن قراره آلمنا جميعا، لأن ابن كيران هو من هو وساهم بشكل مقدر في بناء هذا المشروع، “ومغادي نسخاو به ولا بتاشي واحد”، على حد تعبير نائب الأمين العام.

    وأكد، أن حزب العدالة والتنمية لا ينبغي أن يحاكم بناء على الآراء الشخصية لأعضائه مهما كانت مرتبتهم، منبها في هذا السياق إلى وجود تدوينات لأعضائه من هنا وهناك فيها تجاوزات. وأضاف أن الحزب يحاكم فقط بناء على ما تصدره مؤسساته من قرارات وبيانات.

    ويرى العمراني، أن وضعية الحزب اليوم تحتاج استدعاء الأدوات المنهجية لكي نتمكن من تأطير كل النقاشات الجارية به، وأيضا فحص وتقييم أدائنا في تدبير الشأن العام منذ 2011، مشددا على ضرورة القيام بقراءة جماعية لكل ما حدث.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ملتقى أمريكي رفيع المستوى يدعو لدعم مغربية الصحراء والضغط على الجزائر