محمد الوفا في أربعينية رحيله…دموع بنكيران وشهادات رفاقه زمن النضال

محمد الوفا في أربعينية رحيله…دموع بنكيران وشهادات رفاقه زمن النضال

A- A+
  • وسط الإجراءات الاحترازية المعلنة للتصدي لكوفيد-19، أقيمت بالرباط عشية اليوم 3 فبراير الجاري، أربعينية فقيد الوطن محمد الوفا، الوزير والقيادي بحزب الاستقلال، حيث حضرت العديد من الوجوه السياسية الوطنية، والتي تناوبت على تقديم شهادات في حق الراحل، ابتداء من زمن النضال المدرسي والجامعي ووصولا إلى المسؤوليات في الحكومة.

    وانطلقت أشغال أربعينية الفقيد، بحضور عائلته الصغيرة، وبعض قادة حزب الاستقلال، يتقدمهم الأمين العام للحزب نزار بركة، وضيوف آخرون بينهم رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، حيث تناوب الحاضرون على إلقاء كلمة في حق الراحل.

  • وأجمع الحاضرون، على أن المناضل الراحل محمد الوفا، ظل على امتداد حياته محبا لوطنه ومدافعا عنه منذ سنوات دراسته الجامعية وقبلها، حيث أعاد بعض الحاضرين التذكير بالمواقف التاريخية للراحل، وكذا شهادات عن عناده وإصراره على مواقفه، مهما كلفه الثمن ذلك.

    وفي ذات السياق، استعرض رئيس الحكومة السابق عبد الإله بنكيران، بعض محطات عمله داخل الحكومة مع الراحل وبعدها، مصرحا بأن الوفا لو بقي 10 سنوات وأكثر بقطاع التعليم لتمكن من إصلاحه، حيث غالبت الدموع بنكيران لمرات عدة وهو يتحدث عن الراحل الذي اعتبره من أعز أصدقائه.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تلقيح أكثر من 3 مليون مغربي ومغربية ضد كورونا في الجرعتين الأولى والثانية