مستشفى مولاي الحسن بلمهدي بالعيون يستقبل أب الانفصالية محفوظة لفقير للعلاج

مستشفى مولاي الحسن بلمهدي بالعيون يستقبل أب الانفصالية محفوظة لفقير للعلاج

A- A+
  • نفيا لكل الأكاذيب والإشاعات التي تروجها المواقع الصفراء والذباب الإلكتروني لأعداء المغرب من انفصاليي البوليساريو وفي إطار الحرب الإعلامية القذرة التي تشنها المواقع الانفصالية ومحاولة استغلال جميع الأحداث بما فيها الحالات المرضية لإطلاق إشاعات تتهم فيها المصالح الصحية بالإهمال الطبي، استقبل مستشفى مولاي الحسن بلمهدي بالعيون المريض بمبا لفقير الذي تعرض للكسر على مستوى الورك بحمام منزله يوم الثلاثاء الماضي، وقد تم نقله على الفور على متن سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية وتم استقباله بجناح الجراحة حيث خضع للفحص بالأشعة و تلقى الأدوية والمسكنات اللازمة في انتظار القرار الطبي الذي بموجبه إما ان يخصع لعملية جراحية أو تجبير الأعضاء.

    وأبرزت مصادر لـ”شوف تيفي” أن ابنة بمبا الانفصالية محفوظة لفقير، بمؤازرة من مجموعة من أفراد عائلتها، أرادت أن تفرض رأيها على الأطباء والمطالبة بإجراء عملية جراحية مباشرة، علما بأن القرار الطبي يتحمل مسؤوليته الطبيب وحده وفاء لأخلاقيات مهنة الطب ووفقا للتحاليل والإجراءات القبلية، مشيرا إلى أن إجراء عملية طبية جراحية يتطلب مجموعة من الترتيبات من فحوصات كاملة وغيرها للتأكد مما إذا كان المريض يعاني من أعراض أخرى لا تسمح له بالجراحة المباشرة دون اللجوء إلى الإعداد القبلي بما في ذلك ترتيبات التخدير.

  • وأشارت ذات المصادر إلى أنه بالرغم من إبلاغ عائلة المريض بكل هذه التفاصيل، فإن ابنته محفوظة لفقير استقدمت عائلتها وأرادت أن تنشر الفوضى داخل المرفق العمومي.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي