الموجة الثانية لكورونا تقرب الحجر الصحي الشامل وتهدد الاقتصاد بالخسائر

الموجة الثانية لكورونا تقرب الحجر الصحي الشامل وتهدد الاقتصاد بالخسائر

A- A+
  • أعادت الموجة الثانية لانتشار فيروس كورونا المستجد، النقاش من جديد حول الحجر الصحي الشامل، والذي ستفرضه مواصلة ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا، في مقابل تأخر الإنتهاء من التجارب السريرية الأخيرة، لإنتاج لقاح فعال ضد الفيروس المستجد.

    فلا حديث داخل الفضاءات العمومية، سوى عن الأخبار المتداولة حول عزم دول اوربية كفرنسا وألمانيا، على العودة من جديد إلى الحجر الصحي الشامل، وكذا إغلاق المقاهي والحانات ومنع الأسفار داخليا وخارجيا.

  • ويتخوف المغاربة من عودة الحجر الصحي الشامل، لمعرفتهم مسبقا بعدم قدرة الحكومة الحالية على دعمهم في اعادة سيناريو الحجر الصحي الشامل لثلاثة أشهر السابقة، خاصة وتواصل ارتفاع الإصابات بشكل مخيف، عبر تحطيم ارقام غير مسبوقة وغير مسجلة خلال الفترة الماضية.

    الحجر الصحي الشامل الذي يقترب من المغاربة، قد يكون آخر مسمار يطرق في نعش الإقتصاد الوطني، الذي تضررت منه قطاعات معتبرة نتيجة الحجر الصحي الأول، بل عمدت الحكومة إلى سن مجموعة من القوانين وتنفيذ العديد من الخطوات لإعادة إنعاش الإقتصاد الوطني، حيث إن عودة الحجر الصحي الشامل، سيجبر قطاعات على إعلان الإفلاس فيما ستزيد خسائر قطاعات أخرى.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    وزير العدل الأمريكي: لم نتوصل بأدلة تشير إلى التلاعب في الانتخابات