لفتيت للمستشارين: الأمن والدرك “قايمين بعملهم الدائم على قدم وساق”

لفتيت للمستشارين: الأمن والدرك “قايمين بعملهم الدائم على قدم وساق”

A- A+
  • تفاعلا مع سؤال لأعضاء مجموعة الكونفدرالية الديموقراطية للشغل، بمجلس المستشارين، حول ظاهرة العنف وحملة “زيرو-كريساج”، قدم عبد الوافي لفتيت أرقاما حول عمل الأجهزة الأمنية، خاصة منها الأمن الوطني والدرك الملكي.

    وصرح لفتيت بالجلسة العمومية التي تجري في هذه اللحظات، بأنه “لحدود 6 أشهر الأولى من سنة 2020، سجلت مصالح الأمن الوطني حوالي 392 الف قضية، أنجزت منها 381 الف حالة، وتم توقيف 220 الف شخص بينهم 11 ألف قاصر”، اما في ما يخص الدرك الملكي وفي نفس التوقيت، “تم تسجيل 77 ألف قضية، أنجز منها 61 الف نازلة، وأحال على العدالة 36 الف شخص منهم 1721 قاصرا”.

  • وأضاف لفتيت أنه قدم هذه الأرقام للتأكيد أن مصالح الامن الوطني والدرك الملكي، يقومون “بعملهم الدائم على قدم وساق”، وهو العمل “اللي مساهلش”، لأن الجريمة اليوم ظاهرة عالمية وصعبة، وتتطلب من الجميع مواجهة الآفات التي تواجه مجتمعات العالم والمجتمع المغربي بصفة خاصة.

    وأوضح لفتيت أنه اليوم أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي، مكانا لنشر “اللاأمن واللاأمان” اللي ماكنش قبل، مشيرا أنه “اليوم اي حاجة توقع في اي نقطة من المملكة ولاو المغاربة كاملين كايسيقو ليها الاخبار وولات خبر في حد ذاتها”.

    وقال الفتيت إن” الأمن مستتب والبلاد مؤمنة ورجال الامن قايمين بالعمل ديالهم كيف خاصو يكون “، مشيرا أن مواقع التواصل الاجتماعي خلقت واقعا لم يكن في السابق”، مشيرا الى “تفاعل الامن مع كل ماينشر”، مصرحا بأن جميع “الخلايا والجريمة يتم التفاعل معها باستباقية وهو دليل على العمل القائم”.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي