احتقان بالمخيمات ومطالب بالتحقيق بعد حرق الجيش الجزائري شابين صحراويين

احتقان بالمخيمات ومطالب بالتحقيق بعد حرق الجيش الجزائري شابين صحراويين

A- A+
  • أعلنت قيادة جبهة البوليساريو الإنفصالية، تحريك بعض ميليشياتها المسلحة، لمنع سكان المخيمات من الاحتجاج على خطوة الجيش الجزائري، الذي قام بحرق شابين صحراويين داخل حفرة للتنقيب عن الذهب.

    واقعة حرق الشابين في حفرة للتنقيب عن الذهب، دفعت أفراد عائلة الشابين وقبيلتهما، إلى المطالبة بالتحقيق في الواقعة، متهمين قادة البوليساريو، بغض الطرف عن المأساة التي اهتزت لها المخيمات، والتي يعيش المحتجزون فيها أوضاعا صعبة منذ سبعينيات القرن الماضي.

  • وفي ذات السياق، استنكرت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، واقعة إحراق شابين في حفرة للتنقيب عن الذهب، مطالبة المنتظم الدولي والجمعيات الحقوقية وكل اصحاب الضمائر الحية، بمتابعة الجناة جنائيا على فعلتهم، محملة المسؤولية كاملة لقادة البوليساريو، وجنرالات الجزائر.

    وأوضحت الجمعية الحقوقية التي تجعل من مدريد مقرا لها، بأن المخيمات تعيش على وقع الاحتقان والتوتر الشديد منذ 19 اكتوبر الجاري، تاريخ إحراق المواطنين “عليين الإدريسي”، و”امحا حمدي سويلم”، اللذين كانا ضمن مجموعة قامت بحفر الحفرة التي يتم التنقيب فيها عن الذهب.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    محكمة العدل الأوروبية تصدر حكما بإلغاء تجميد أموال عائلة الرئيس المصري الراحل