خلاف “القاسم الإنتخابي” يصل رئاسة الحكومة ويعمق مخاوف العثماني

خلاف “القاسم الإنتخابي” يصل رئاسة الحكومة ويعمق مخاوف العثماني

A- A+
  • كما كان متوقعا، علمت “شوف تيفي” أن وزارة الداخلية ستحيل موضوع “القاسم الانتخابي” على رئاسة الحكومة، قبل حسم مشاريع القوانين المتعلقة بالإنتخابات، حيث ستعرض الداخلية على رئاسة الحكومة، الموقفين المتعلقين باحتساب القاسم الانتخابي.

    ووفق مصادر خاصة، فسعد الدين العثماني رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، يتخوف من قضية القاسم الانتخابي، لعلمه المسبق بالصراعات التي ستشتعل داخل الحكومة وبين الفرق البرلمانية، خاصة وأن أغلب الأحزاب السياسية حسمت أمرها تقريبا، باحتساب “القاسم الإنتخابي” اعتمادا على لوائح المسجلين وليس الأصوات المعبر عنها.

  • وحسب المصادر ذاتها، فالعثماني أضحى في موقف لا يحسد عليه، حيث عول كثيرا على وساطة نبيل بن عبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، لتقريب الرؤى حول خلافات القوانين الانتخابية، وكذا إشراف وزارة الداخلية، لكن آماله تبددت بعد “رمي وزارة الداخلية الكرة الملتهبة الى رئاسة الحكومة”.

    المصادر ذاتها، شددت على أن سعد الدين العثماني، سيعود للبحث عن التوافق حول القاسم الانتخابي، بين الاحزاب المشكلة للحكومة، حيث إن فشل الخطوة سيحيل مشاكل المنظومة القانونية للإنتخابات المقبلة على البرلمان.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي