مجلس الحسابات يصفع العثماني:عجز ميزانية الدولة سنة 2019هو 4.2% وليس %3.6 المعلن

مجلس الحسابات يصفع العثماني:عجز ميزانية الدولة سنة 2019هو 4.2% وليس %3.6 المعلن

A- A+
  • كشف تقرير حديث للمجلس الأعلى للحسابات، عن فضيحة جديدة في وجه الحكومة الحالية برئاسة سعد الدين العثماني، حيث أفاد بأن عجز ميزانية الدولة سنة 2019 هو 4.2 % وليس 3.6% المعلن من طرف الحكومة.

    وأوضح التقرير أن التحكم في مستوى عجز الميزانية لسنة 2019 يعود إلى تصنيف بعض عمليات التمويل بمبلغ 7 مليار درهم ضمن المداخيل غير الجبائية، خلافا لما تعتمده المعايير الدولية لإحصائيات المالية العمومية.

  • وأوضح التقرير بأنه إذا ما تمت إعادة تصنيف هذا المبلغ ضمن التمويلات، فإن مستوى عجز الميزانية لسنة 2019 يرتفع إلى 48.678 مليون درهم، أي بتفاقم بلغ 7.014مليون درهم أي زائد 16.8 % مقارنة بسنة 2018، وهو ما يوافق معدل عجز قدره 4.2% من الناتج الداخلي الخام مقابل معدل معلَن يبلغ 3.6%أي بزيادة 0.6 نقطة مائوية من الناتج الداخلي الخام.

    وياأي التقرير في إطار المهمة الدستورية التي أوكلها المشرع للمجلس الأعلى للحسابات بمقتضى المادة 147 من الدستور، والمتعلقة بممارسة المراقبة العليا على تنفيذ قوانين المالية، حيث يقوم المجلس منذ سنة2016 بإعداد تقرير حول تنفيذ ميزانية السنة المالية المنتهية بناء على المعطيات الاولية المتاحة، من أجل مساعدة السلطات العمومية على تحسين البرمجة والتوقع والتنفيذ الميزانياتي بالنسبة للسنة المالية الجديدة.

    كما يهدف هذا التقرير حسب موقع المجلس الأعلى للحسابات، إلى إغناء النقاش بين مختلف الأطراف المعنيين أثناء مناقشة واعتماد قانون المالية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي