إغلاق الأحياء الجامعية:طلبة يلجئون للكراء والوزارة الوصية تترك الحبل على الغارب

إغلاق الأحياء الجامعية:طلبة يلجئون للكراء والوزارة الوصية تترك الحبل على الغارب

A- A+
  • فوجئ مئات الطلبة اليوم الثلاثاء باستمرار إغلاق الحي الجامعي ظهر المهراز بفاس طيلة فصل اليوم وخلال شهر شتنبر وذلك على غرار باقي الأحياء الجامعية على الصعيد الوطني.

    ويتزامن إغلاق الأحياء الجامعية خلال شهر شتنبر مع الامتحانات الجامعية التي أجلتها الوزارة بسبب تداعيات فيروس كورونا، ما يطرح التساؤل حول الملجأ الذي سيأوي إليه الطلبة خلال هذه الفترة.

  • وقد خلق هذا القرار موجة من التعليقات الغاضبة في أوساط الطلبة، نظرا لكون الكثير منهم ينحدرون من مدن بعيدة، ويقطنون بالأحياء الجامعية، في ظل غياب الإمكانات المادية للبحث عن ملجأ آخر، خاصة مع الظرفية الوبائة الصعبة التي يمر منها المغرب.

    وحسب إعلان لإدارة الحي فإن القرار يأتي نظرا لتفشي وباء كورونا بشكل مخيف ومقلق، ونظرا لما يشكله ذلك من خطر على صحة وسلامة الطلبة والعمال والموظفين على حد سواء.

    كما أن القرار جاء عملا بالمقتضيات القانونية والتوصيات الصارمة للمصالح الإدارية والصحية التي توصي بمنع التجمعات منعا كليا.

    ولم تكشف الوزارة الوصية إلى اليوم عن أي بديل أو خطة لإيواء الطلبة الوافدين من مدن أخرى لاجتياز الامتحانات، وكذا لضمان تنقلهم صوب الجامعات، في وقت تعرف المؤشرات الوبائية بالمغرب تدهورا، ما فرض إغلاق بعض المدن، ومنع التنقل منها وإليها، وهو ما يثير قلق ومخاوف الطلبة.

    ولجأ العديد من الطلبة إلى الكراء رغم قدراتهم الشرائية المحدودة ما يثقل كاهل أولياء أمور الأسر الفقيرة.

    جمال الصباني الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العالي، كشف في تصريح لـ”شوف تيفي” أن هذا المستجد فوجئ به كما فوجئ به الطلبة، وكمواطن تأسف لما يحدث للطلبة متمنيا أن تجد الوزارة الوصية حلا عمليا للطلبة، “في الأحياء الجامعية يقيم ما بين 6 و 8 طلبة، ومن المفترض أن يقيم على الأقل 2 من الطلبة، وبالتالي من الضروري أن تجد الوزارة حلا للطلبة إما بإيوائهم في مؤسسات عمومية أو إسكانهم في فنادق على الأقل”.

    وأضاف الصباني” الحالة الوبائية بالمغرب مقلقة، وبالتالي مستقبل الدخول الجامعي المقبل في علم الغيب، ولم تتضح الصورة بعد، في انتظار انحسار وباء كورونا في المغرب في القادم من الشهور”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي