احتفالات “بوجلود” تستنفر الأجهزة الأمنية بأكادير.. وحملات مكثفة تسقط العشرات

احتفالات “بوجلود” تستنفر الأجهزة الأمنية بأكادير.. وحملات مكثفة تسقط العشرات

A- A+
  • شنت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن أكادير، ليلة السبت صبيحة اليوم الأحد، حملة تمشيط واسعة النطاق ضد “خارقي حالة الطوارئ الصحية”، وذلك بعد تنظيمهم لاحتفالات “بوجلود” الممنوعة بفعل جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

    ووفق المعطيات التي حصلت عليها قناة “شوف تيفي”، فقد تفاعلت السلطات الأمنية بمختلف مناطق أكادير الكبير مع فيديوهات مثيرة لمئات الشبان الذين خرقوا حالة الطوارئ، باحتشادهم وسط مجموعة من الشوارع والأزقة لإحياء الموروث الثقافي لبوجلود، غير مكترثين للظرفية الحرجة التي تمر منها البلاد بسبب انتشار فيروس كورونا.

  • وعرفت مجموعة من الأحياء الشعبية كبنسركاو والهيام وإحشاش وتيكيوين استنفارا أمنيا كبيرا، حيث شوهدت سيارات النجدة وفرق الدراجين تجوب الشوارع لتفريق التجمعات البشرية، واعتقال الخارجين عن القانون.

    وأسفرت هذه العمليات الأمنية الواسعة عن اعتقال العشرات من الشبان والمراهقين “خارقي حالة الطوارئ الصحية”، الذين عمدوا إلى تنظيم تجمعات والاحتفال بعادة بوجلود.

    وجرى اقتياد المخالفين لحالة الطوارئ الصحية والمنظمين لهذه الاحتفالات غير المرخصة، إلى مقرات الأمن، للاستمتاع لهم في محاضر رسمية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار إحالتهم على المحكمة .

    وأكد مصدر أمني مسؤول لـ “شوف تيفي” أن هذه الحملات الأمنية ستتواصل عشية اليوم لزجر كافة المخالفين، ولاستتباب الأمن والحفاظ على النظام العام بالأحياء التي شهدت هذه الاحتفالات غير القانونية.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مجلس الدولة الفرنسي يرفض فتح المساجد في ليلة القدر