خرق للقانون يقود جماعة أيت ملول لتوقيف مشروع تجزئة “العثماني”

خرق للقانون يقود جماعة أيت ملول لتوقيف مشروع تجزئة “العثماني”

A- A+
  • أمر رئيس جماعة أيت ملول بالنيابة، بتعليق ترخيص تجزئة ورثة العثماني، ومن بينهم رئيس الحكومة “سعد الدين العثماني” نتيجة، تشييدهم لبنايات بمنطقة مخصصة لبعض المرافق العمومية حسب تصميم التهيئة المعتمد حاليا في الدراسة.

    وحسب مراسلة رئيس الجماعة الترابية لأيت ملول بالنيابة، والتي توصلت “شوف تيفي” بنسخة منها، فإن قرار تعليق ترخيص تجزئة “العثماني”، جاء بسبب إنجازها في المجال المخصص للمرافق العمومية، حسب تصميم التهيئة المحين، وهو ما يعتبر “خرقاً للقانون”.

  • وأشارت المراسلة ذاتها، إلى أن قرار الترخيص للمشروع السكني، كان بناء على اتفاق مسبق بموجب مذكرة التفاهم، التي التزم من خلالها ورثة العثماني، بتسليم الجماعة كافة نصيبهم من الملكية المسماة “بيردمن 2 و6″، ذات المساحة 27.260 متر مربع، من أجل احتضان تجهيزات جماعية.

    وأضاف المصدر ذاته، أنه بناء على مراسلة مدير الوكالة الحضرية عدد 2499، فإن نصيب الورثة بالملكيتين السالفتي الذكر ينجز عليها حاليا، تجزئة أطلق عليها اسم “تكمي الخير” (دار الخير)، فقد تقرر تعليق العمل بالترخيص عدد: 13 بتاريخ 24-12-2019، إلى حين دراسة هذه الوضعية واتخاذ القرار النهائي بشأنه.

    ومن جهة أخرى كشفت مصادر جيدة الإطلاع أن هذين المشروعين يعدان من بين المشاريع التعميرية التي أطاحت برئيس الجماعة السابق المنتمي لحزب “البيجيدي”، والذي جرى عزله، على خلفية تقرير للجنة تابعة للمفتشية العامة لوزارة الداخلية، والذي رصد خروقات تعميرية .

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    بعد الإقصاء المر أمام تونس .. طائرة المنتخب الوطني للشباب تحل بالمغرب