وفاة وزير جزائري سابق في حكومة بوتفليقة بفيروس كورورنا داخل السجن

وفاة وزير جزائري سابق في حكومة بوتفليقة بفيروس كورورنا داخل السجن

A- A+
  • توفي وزير الاتصالات الجزائري السابق موسى بن حمادي، المقرب من الرئيس السابق  عبد العزيز بوتفليقة، في الحبس الاحتياطي يوم أمس الجمعة، 17 يوليوز 2020، بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

    وأوضح شقيق الوزير المتوفى عبدالمالك بن حمادي، في تصريح لفرانس بريس اليوم السبت، إن “موسى بن حمادي توفي مساء” الجمعة، مشيراً إلى أنه “أصيب بفيروس كورونا المستجد في السجن”.

  • وشرح أنه “قبل عدة أيام، نقل بشكل طارئ إلى مستشفى مصطفى باشا في العاصمة الجزائر”. وتنتظر العائلة معلومات عن تسليم جثمانه لتحديد موعد الدفن ومكانه.

    و أودع المسؤول السابق الحبس الاحتياطي في سجن الحراش بالعاصمة في شتنبر 2019، وألحق بن حمادي في قضية فساد مرتبطة بمجموعة شركات عائلية متخصصة في تجميع المنتجات الإلكترونية لـ”كوندور إلكترونيكس”، يديرها شقيقه عبد الرحمن.

     

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    لزرق : تعديل القاسم الانتخابي إقبار للقطبية الجوفاء وتكريس للخيار الديموقراطي