تحليلة 48 ساعة شرط تعجيزي والعثماني خاصو يرجع الجميع كيف واعدهم ماشي غير الثلث

تحليلة 48 ساعة شرط تعجيزي والعثماني خاصو يرجع الجميع كيف واعدهم ماشي غير الثلث

العثماني

A- A+
  • أثار تدبير حكومة العثماني لملف المغاربة العالقين بالخارج موجة سخط كبيرة بمواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر الكثيرون أنها لم تكن في مستوى اللحظة المنتظرة التي جاءت بعد أزيد من أربعة أشهر من المعاناة والألم وخيبات الأمل.

    وخصّ النشطاء بالانتقاد قرار إلزام المغاربة العالقين بإجراء اختبار “كورونا” قبل 48 ساعة فقط من السفر، واصفين إياه بـ”الشرط التعجيزي” الذي لا يبدو من خلاله سوى أنه “لا يراد للمغاربة أن يعودوا إلى بلدهم بكل بساطة”، سواء تعلق الأمر بالمدة الزمنية القصيرة التي من الصعب جدا أن يحصلوا خلالها على هذا الاختبار، بالإضافة إلى تكلفته التي قد تصل إلى 2500 درهم، والتي يمكن أن يتم اعتبارها جزء من “غرامة العودة”.

  • ويرى الكثيرون أنه كان الأجدر بحكومة العثماني أن تساعد المغاربة العالقين مما تم جمعه في صندوق تدبير جائحة “كورونا”، من خلال توفيرها لوحدات الكشف داخل المطارات، في الوقت الذي يتحمل فيه المغاربة العالقون تكاليف الطائرة…

    ووجه النشطاء أصابع اتهام الإخلاء بالوعد للعثماني، مذكرين إياه بأنه صرح مسبقا بأنه سيتم إجلاء كل المغاربة العالقين بدون استثناء، قبل أن يتم الاقتصار، بكل تمييز واحتقار، على إجلاء الثلث فقط، وترك البقية ليواجهوا مصيرهم لوحدهم، دون مراعاة لمسن أو مريض أو طفل أو حامل بينهم.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    ولاية جهة العيون: ما تم تداوله حول “إغلاق ميناء مرسى العيون لا أساس له من الصحة