بروفيسور: حالات وفيات سُجلت وسط مصابين بكورونا كانوا يعانون من أزمات نفسية

بروفيسور: حالات وفيات سُجلت وسط مصابين بكورونا كانوا يعانون من أزمات نفسية

A- A+
  • قال بروفيسور الأمراض المعدية، بمستشفى ابن رشد عبد الفتاح شكيب، إن نسبة شفاء المصابين بفيروس كورونا تصل في تصنيف منظمة الصحة العالمية إلى 85 في المائة، والمغرب سيصل الى ما فوق 80 في المائة.

    وأوضح البروفيسور، خلال مروره عبر نشرة الأخبار بالقناة الأولى اليوم الخميس، أن حالات الوفيات سُجلت وسط مصابين كانوا يعانون من أزمات نفسية، تؤثر بشكل كبير في مقاومة المصاب لهذا الفيروس.

  • وأبرز عبد الفتاح شكيب أن العلاج الوحيد المتوفر اليوم إلى حين وصول الخبراء إلى صناعة لقاح للفيروس، هو الوقاية، مشيرا إلى أن ما بعد كورونا سيعرف العديد من التغيرات الاقتصادية أساسا والسلوكية ايضا، حيث سيتعرف المغاربة على قيمة النظافة وقيمة الوقاية.

    وتمكنت 182 حالة من التغلب على فيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي لحالات الشفاء إلى 4280 حالة.

    ويعتمد الإعلان عن حالات الشفاء بالمملكة على ثلاثة معايير أساسية تتعلق بملاحظة تحسن في العلامات السريرية للمريض، وأن تمر ثلاثة أيام بدون تسجيل ارتفاع في درجة حرارة المصاب بعد استكمال مدة تناول الدواء، وكذا تأكيد سلبية عينتين متتابعتين تفصل بينهما 24 ساعة.

    وكان محمد اليوبي، مدير الأوبئة بوزارة الصحة، قد كشف عشية اليوم الخميس، أن نسبة التعافي في المملكة ارتفعت إلى حوالي 59.4 في المائة منذ بداية شهر أبريل الماضي متجاوزة المعدل العالمي. وذلك بسبب مرور مدة الشفاء الاعتيادية التي تتراوح بين 10 و14 يوما منذ تسجيل إصابة الحالة وتأكيدها مخبريا.

    وكان اليوبي قد أكد في وقت سابق أن معدل المدة الزمنية المتعلقة بشفاء المصابين بفيروس “كورونا” المستجد في المغرب هو 12 يوماً.

    وأضاف اليوبي أن هناك حالات شفيت في غضون 6 أيام بعد العلاج كأدنى فترة زمنية، بينما أقصى فترة سجلت هي 22 يوما.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تصديرالأدوية محليةالصنع محور سلسلةمن اللقاءات بين وزارةالصحةوممثلي قطاع الصيدلة