سقوط أول ضحايا الكمامات الطبية بتنغير بعد دخول إجبارية ارتدائها حيز التنفيذ

سقوط أول ضحايا الكمامات الطبية بتنغير بعد دخول إجبارية ارتدائها حيز التنفيذ

A- A+
  • أوقفت المصالح الأمنية بتنسيق مع السلطات المحلية بمدينة تنغير يوم أمس الخميس صاحب محل تجاري، وذلك للاشتباه في تورطه في المضاربة بأسعار الكمامات الطبية، يومين من دخول إجبارية ارتدائها حيز التنفيذ.

    ووفق المعطيات التي حصلت عليها قناة “شوف تيفي”، فقد جاء توقيف المشتبه به، الذي يشتغل كتاجر بعد شكايات مجموعة من الزبناء، والتي تفيد بإقدام المعني بالأمر ببيع الكمامة العادية بدرهم واحد عوض ثمنها المتعارف عليه والمحدد في 80 سنتيم.

  • وفور توصلها بالشكايات الشفوية تحركت فرقة خاصة مشكلة من عناصر السلطة المحلية وعناصر القوات المساعدة والأمن الوطني، وتم نصب كمين للتاجر ليجري توقيفه متلبس ببيعها بدرهم واحد عوض 80 سنتيم.

    وأحيل الموقوف على أنظار الحراسة النظرية لتعميق البحث معه بخصوص المنسوب له، في انتظار تقديمه أمام النيابة العامة المختصة.

    ويأتي توقيف المشتبه به بعدما قررت السلطات العمومية العمل بإجبارية وضع “الكمامات الواقية” بالمملكة ابتداء من يوم الثلاثاء، بالنسبة لجميع الأشخاص المسموح لهم بالتنقل خارج مقرات السكن في الحالات الاستثنائية المقررة إما للتبضع أو العمل، وحدد ثمن بيعها للعموم في 80 سنتيم بدعم من صندوق تدبير جائحة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، لتتمكن جميع فئات المجتمع المغربي من اقتنائها من السوق الوطنية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي