استنفار أمني قرب جماعة بلفاع باشتوكة أيت باها والقضية فيها الموت

استنفار أمني قرب جماعة بلفاع باشتوكة أيت باها والقضية فيها الموت

A- A+
  • استنفر شخص أربعيني عثر عليه، ليلة أمس الثلاثاء، جثة هامدة وسط حديقة “محمد بن سعيد” بمحاذاة مقر جماعة بلفاع بإقليم اشتوكة أيت باها مختلف السلطات المحلية وأجهزة الدرك الملكي.

    ووفق مصدر مطلع لقناة “شوف تيفي”، فقد تم العثور على الجثة بعدما أثار انتباه أحد رواد الحديقة رجل ممد على الأرض، ليقوده فضوله للإقتراب منه، ليكتشف أنه جثة هامدة، ويقوم بإخطار عون سلطة بالواقعة.

  • وأضاف المصدر ذاته أن الجثة التي عثر عليها تعود لشخص في عقده الرابع وينحدر من مدينة زاكورة، ولم تكن تظهر عليه أية علامة لآثار العنف أو الضرب، فيما أسباب الوفاة لا تزال مجهولة .

    وفور علمها بالواقعة، استنفرت السلطات المحلية ومصالح الدرك الملكي مختلف أجهزتها وحلت بعين المكان وباشرت تحرياتها وأبحاثها الميدانية لمعرفة ظروف وملابسات وفاة الهالك، فيما جرى نقل الجثة المتحللة نحو مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي لتحديد سبب الوفاة، وهل يتعلق الأمر بجريمة قتل مدبرة أم وفاة عادية بإشراف فعلي من النيابة العامة المختصة باستئنافية أكادير.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي