المصلي تدعو الجمعيات الشريكة إلى الحرص على ضمان استمرارية بعض الخدمات عن بعد

المصلي تدعو الجمعيات الشريكة إلى الحرص على ضمان استمرارية بعض الخدمات عن بعد

A- A+
  • دعت جميلة المصلي وزيرة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة الجمعيات الشريكة في إطار دعم تمدرس الأشخاص في وضعية إعاقة إلى الحرص على ضمان استمرارية بعض الخدمات عن بعد في إطار ” مداومة تربوية”، خاصة بعد التوقيف الاحترازي لأنشطة مختلف المراكز المعنية بتمدرس الأطفال في وضعية إعاقة.

    كما دعت الوزيرة الجمعيات الشريكة في إطار “دعم تمدرس الأشخاص في وضعية إعاقة” المندرج في إطار “صندوق دعم التماسك الاجتماعي” إلى الحرص على ضمان استمراية بعض الخدمات عن بعد، وذلك عبر إرساء “مداومة تربوية” تنخرط فيها جميع الأطر من خلال برنامج عمل يتم تصريفه عن بعد بغية إنجاز العمليات عبر التواصل مع الآباء والأمهات والأطفال في وضعية إعاقة، ومدهم بأنشطة تربوية يمكن إنجازها داخل المنازل، وكذلك التواصل مع مختصي الترويض وإعادة التأهيل الوظيفي من خلال تقديم إرشادات وتوجيهات في الترويض لفائدة الأشخاص ذوي الصعوبات الحركية، وكذا إرشادات لتصحيح النطق والتخاطب للأشخاص ذوي الصعوبات الذهنية والتواصلية، مع تقديم الدعم النفسي للأطفال، وتقديم إرشادات وتوجيهات للآباء والأمهات لتجاوز بعض الصعوبات النفسية ذات الصلة بفترة الحجر الصحي داخل المنازل.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون يتعلق بالعاملين الاجتماعيين في صيغة جديدة