هيئة طبية تطالب بالكف عن نشر الإشاعة حول كورونا

هيئة طبية تطالب بالكف عن نشر الإشاعة حول كورونا

A- A+
  • دعت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة والحق في الحياة إلى محاربة الإشاعة، وخلق حالة الهلع وسط السكان، داعية إلى المساهمة في طمأنة الرأي العام، و عدم الخلط بين المواقف السياسية المعارضة وطمأنينة المواطنين والمواطنات.

    وأكدت الشبكة، التي رفعت شعار “قف الإشاعة تقتل” حسب بلاغ لها يومه الأربعاء، عقب تفشي العديد من الإشاعات حول تسجيل إصابة حالات بفيروس “كورونا”، أنه “على وزارة الصحة الرد على الإشاعات بسرعة، وعلى بعض وسائل الإعلام عدم التسرع قبل معرفة الحقيقة من مصدرها العلمي الرسمي والكف عن نشر أخبار زائفة و غير دقيقة، قبل التحقق منها”.

  • ودعت الشبكة الصحية، في ذات البلاغ، إلى “تجنب الأخبار الزائفة والإشاعة والمساهمة في طمأنة المواطنين وتوعيتهم بالأنظمة الوقائية تجاه كل الفيروسات “، مشيرة إلى أن المصدر الوحيد لتأكيد خبر إصابة شخص بفيروس كورنا هي وزارة الصحة، عبر وسائلها الرسمية؛ بعد القيام بالتحليلات المخبرية الضرورية لتأكيد آو نفي الإصابة وعليها وجوبا إخبار منظمة الصحة العالمية OMS التي تتابع تطور الوباء عبر العالم .

    وأوضحت أنه في كل الدول التي ظهرت فيها حالات؛ قام وزير الصحة بالبلد بإخبار الرأي العام بشكل رسمي و بالإجراءات الاحترازية الوقائية والرصد عبر مؤسساته المتخصصة في الأوبئة، ونذكر منها على سبيل الحصر حالة في الجزائر الشقيقة وحالتان في لبنان والسعودية والسودان ……

    وأشارت الشبكة إلى “أننا في موسم تكثر فيه الأنفلونزا الموسمية.. والمغرب ليس بمنأى عن هذا الوباء الخطير الذي ينتشر بسرعة فائقة، مشددة على وزارة الصحة المغربية تعزيز وتقوية خطتها الاستراتيجية في مواجهة كل الاحتمالات والقيام بإجراءات الرصد والمراقبة والوقاية وتوعية المواطنين وأخبارهم”.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    هامّ للمغاربة: لا صحة لخبر إقفال الأسواق الممتازة بسبب ”كورونا”