الخطر يتفاقم.. “كورونا” يودي بحياة 11 شخصا بإيطاليا

الخطر يتفاقم.. “كورونا” يودي بحياة 11 شخصا بإيطاليا

A- A+
  • أودى فيروس “كورونا” المستجد في إيطاليا، إلى حدود الساعة، بحياة 11 شخصا.

    ووفق وكالة “الأناضول”، توفي يوم أمس الثلاثاء، 4 أشخاص، رجلان وامرأتان، ليرتفع بذلك عدد الوفيات إلى 11، مشيرة إلى أن من لقوا مصرعهم جراء الفيروس، تصل أعمارهم 76، و83، و84 و91 عاما.

  • ووفق نفس المصدر، فإن عدد المصابين وصل إلى 323 إصابة، مشيرا إلى أن الفيروس بدأ ينتشر بشكل ملحوظ في عدد من المناطق بالبلاد، حيث سجلت 3 إصابات لدى أشخاص كانوا في طريقهم لقضاء عطلة بمدينة “باليرمو” مركز جزيرة سيسيليا (جنوب)، قادمين من مدينة “بيرغامو” (شمال).

    وشهدت العاصمة الإيطالية روما، يوم أمس الثلاثاء، قمة حول انتشار الفيروس، ومن المنتظر أن تشهد يومه الأربعاء، اجتماعا هاما للغرض ذاته.

    والتقى وزير الصحة الإيطالي روبرتو سبيرانزا، في قمة أمس الثلاثاء، مع نظرائه من دول الجوار، سلوفينيا، والنمسا، وسويسرا، وألمانيا، وكرواتيا وفرنسا، حيث قال في تصريحات صحفية، إنهم عقدوا قمة إيجابية، مشيرا إلى أنهم اتفقوا على أن إغلاق الحدود في ما بينهم سيكون إجراء مبالغا فيه.

    وفي وقت سابق، أعلنت العديد من الولايات شمالي إيطاليا، إغلاق المدارس مؤقتا، نظرا لانتشار الفيروس بشكل سريع، كما أغلقت العديد من الكنائس أبوابها، وألغي كارنافال البندقية التقليدي. كما أعلن وزير الشباب والرياضة الإيطالي فينشنسو سبادافورا، إجراء 6 مباريات شمالي البلاد، في الأسبوع 26 من الدوري الإيطالي للدرجة الأولى، بدون جماهير.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    نتانياهو رهن الحجر الصحي رفقة طاقمه للاشتباه في إصابتهم بكورونا