آلاف الأساتذة المتعاقدين يحتجون بعدد من المدن للمطالبة بإسقاط التعاقد

آلاف الأساتذة المتعاقدين يحتجون بعدد من المدن للمطالبة بإسقاط التعاقد

A- A+
  • عاد الأساتذة المتعاقدون للاحتجاج بالشارع العام من جديد، وذلك بعد تنفيذهم لمسيرات وصفت بالحاشدة يوم أمس الخميس بعدد من المدن المغربية كإنزكان وطنجة وفاس ومراكش، والذين جابوا من خلالها مجموعة من الشوارع، تنديدا بتجاهل وزارة التربية الوطنية لملفهم المطلبي، الرامي لإسقاط نظام التعاقد وإدماجهم الفوري في الوظيفة العمومية كموظفين تابعين لوزارة التربية الوطنية عوض الأكاديميات الجهوية.

    وعرفت مسيرات “الأقطاب” التي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد مشاركة مختلف الأفواج بأعداد تجاوزت الآلاف، مرددين شعارات مناهضة لنظام التعاقد والتهميش الذي طال مطالبهم التي قالوا عنها إنها مشروعة.

  •  

    وعبر الأساتذة المحتجون عن رفضهم التام لنظام التعاقد، مطالبين برفع الحصار عنهم والإستجابة الفورية لمطالبهم الواضحة وتجاوز كل التسويفات التي تطلقها وزارة التربية الوطنية.

    وأكد أحد المشاركين في الشكل الاحتجاجي المقام بمدينة إنزكان لقناة “شوف تيفي”، أن هذه المسيرات الاحتجاجية تأتي استجابة لنداء التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد التي دعت لإضراب وطني ردا على ما أسماه “سياسة التماطل والهروب إلى الأمام”، التي تنهجها وزارة التربية الوطنية.

    وطالب المتحدث من الوزارة المعنية بضرورة الاستجابة لكافة المطالب وفتح آليات الحوار الفعال لإيجاد صيغ توافقية قصد إسقاط نظام العقدة الذي لازال يؤرق بال الكثير من الأساتذة غير الراضين عن أوضاعهم الاجتماعية.

    واستنفرت هذه المسيرات الاحتجاجية مختلف مصالح وأجهزة الأمن الوطني وقوة التدخل السريع التي قامت بإنزال مكثف بعدد من المدن، التي شهدت تنظيم مسيرات حاشدة للأساتذة المتعاقدين تحسبا لخروجها عن سياقها العام.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    مندوبية التامك: سنوفر للسجناء المستفيدين من العفو الملكي متابعة طبية