سيطايل تغادر القناة الثانية.. والوجهة السوربون للتخصص في علوم الإعلام والتواصل

سيطايل تغادر القناة الثانية.. والوجهة السوربون للتخصص في علوم الإعلام والتواصل

A- A+
  • ادرت اليوم الجمعة رسميا الإعلامية سميرة سيطايل القناة الثانية، بعد ثلاثة عقود من العمل والتدرج في مناصب ومهمات القناة، انطلاقا من ماي 1990، استطاعت خلالها هذه الإعلامية الفرنكو مغربية، محاورة كبار قادة العالم، ومنح القناة الثانية حوارات سياسية وازنة.

    ووفق بلاغ للقناة الثانية، الذي كان أشبه بنهج سيرة لسيطايل، فإن الإعلامية المخضرمة، ستغادر القناة الثانية إلى وجهة أخرى، ودور آخر، من “خلال مسار أكاديمي في معهد “سيلسا- السوربون” العريق بفرنسا، للتخصص في علوم الإعلام والتواصل، والعودة إلى المغرب واسثمار ما تعلمته في خدمة المغرب والمغاربة” كما يقول نص بلاغ القناة الثانية.

  • وكانت “شوف تيفي” قد تنبأت قبل شهور بمغادرة سيطايل القناة الثانية، والالتحاق بزوجها سمير الدهر سفير المغرب ببلجيكا، حيث سيكون لها دور آخر، يتمثل حسب مصادر عليمة في الدفاع عن المصالح المغربية في الاتحاد الأوربي، في عمل شبيه بعمل مجموعات الضغط أو “اللوبيينغ”، واستثمار شبكة علاقاتها بالإعلام الفرنسي والفرنكوفوني عموما.

    وتوجه طاقم القناة الثانية بالشكر والامتنان إلى الإعلامية سميرة سيطايل، متمنين لها موفور الحظ والتوفيق في مسارها الجديد.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    كورونا..تونس تفرج عن 1420 سجينا في عفو استثنائي