العنصر يواجه التمرد.. اجتماع عاصف الأسبوع المقبل للمكتب السياسي للحركة الشعبية

العنصر يواجه التمرد.. اجتماع عاصف الأسبوع المقبل للمكتب السياسي للحركة الشعبية

A- A+
  • تسود حالة من الترقب في صفوف أعضاء المكتب السياسي للحركة الشعبية، بعدما قرر الأمين العام لحزب السنبلة امحند العنصر، عقد اجتماع للمكتب السياسي الأسبوع المقبل لمناقشة مجموعة النقاط، بعد ظهور بوادر “تمرد” خفي يمكن أن يطيح به في المستقبل من رأس الحزب.

    وقال العنصر في اتصال هاتفي مع “شوف تيفي” مساء اليوم الثلاثاء، إن اجتماع الأسبوع المقبل، “سنقف فيه على مجموعة من النقاط، كالعريضة المزعومة وكذا غضب بعض القياديين الذي تم التنفيس عليه بتجميد العضوية والأنشطة وسنتخذ فيه قرارات هامة”.

  • وأبرز زعيم السنبلة، في جواب على مطالبة محمد أوزين بتجميد عضويته، قال العنصر: “من حق السي أوزين أو غيره الغضب وهذا طبيعي، وسنحط النقط على الحروف تمهيدا للمؤتمر القادم”.

    وتناسلت أخبار عديدة تتحدث عن كون العنصر يواجه تمردا داخل حزبه وجمع توقيعات عبر عريضة للإطاحة به قبل المؤتمر المقبل الذي سيبحث عن خليفة للعنصر أو يتم التجديد له على رأس الحزب.

    ونفى الأمين العام للسنبلة طيلة هذه الأسابيع مزاعم الإطاحة به وتمرد 14 برلمانيا عليه.

    وكان محمد أوزين أو “السياسي المدلل” للحزب، قد طالب بتجميد عضويته من الحزب في خطوة غير مفهومة، توحي بأن الحزب يعيش أحلك أيامه وعدم انسجام بين أعضائه وامحند العنصر.

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    اندلاع حريق مهول في مقهى ليلي بالدار البيضاء ورجال المطافئ يحاولون إخماده