النظام الجزائري يصرف من ميزانية سنة 2020 على البوليساريو ويُجوع الشعب الجزائري

النظام الجزائري يصرف من ميزانية سنة 2020 على البوليساريو ويُجوع الشعب الجزائري

A- A+
  • في خطوة مثيرة للجدل، أثارت غضب الشعب الجزائري، خصص النظام الحاكم بالجارة الجزائر، جزءًا كبيرا ضمن ميزانية قانون المالية لسنة 2020 من مداخيلها من النفط والغاز لدعم جبهة البوليساريو الانفصالية، رغم إعلان وزير الداخلية صلاح الدين دحمون عن ضائقة مالية تمر بها البلاد وسيتم تجميد جميع المشاريع المستقبلية نتيجة لذلك.

    وأفاد موقع “الجزائر تايمز” أن ” حكومة العصابة ارتأت عدم تسجيل مشاريع جديدة، متناسية الاحتجاجات المندلعة منذ شهور تطالب بالحرية والديمقراطية والتنمية لتوفير العيش الكريم لعموم فئات الشعب الجزائري”، مضيفا بأن هذه الهبات والأموال الموجهة لجبهة البوليساريو، كان من المفروض صرفها في الخدمات الاجتماعية لتحسين الواقع الاقتصادي والاجتماعي للشعب الجزائري المغبون.

  • وأكد الموقع المذكور أن “العصابة”، تصرف أموال طائلة على عصابة البوليساريو من أجل خلق الفتن والمشاكل للدول المجاورة وتخويف الشعب الجزائري لتبقى السلطة في يد العسكر، مشددا على أن النظام يجوع شعبا بكامله، حيث تسير دواليب الدولة بعقلية الجنرالات المتحجرة، مشددا على أن المغرب أصبح عقدة أبدية لنظام العصابة وتقدم كثيرا على الجزائر في البنية التحتية و الطرقات و المصانع و السياحة وأصبح قبلة للمشاهير بشهادة جزائريين رغم أنه ليس عنده لا بترول و لا غاز، في حين يصرف النظام الجزائري ملايير الدولارات لتضيع أموال الشعب هباء منثورا .

     

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    المغرب يعلق الرحلات من وإلى مصر والجزائر مؤقتا