مصادر أمريكية وعراقية: البغدادي قتل في غارة وزوجتاه فجرتا نفسيهما

مصادر أمريكية وعراقية: البغدادي قتل في غارة وزوجتاه فجرتا نفسيهما

A- A+
  • ذكرت عدة مصادر أمريكية اليوم الأحد،أن زعيم ما يعرف بتنظيم داعش الإرهابي “أبو بكر البغدادي” قد قتل اليوم في غارة، بعدما لمح ترامب في تغريدة على تويتر مؤكدا أن “حدثا كبيرا حصل للتو” ، قبل أن يعود البيت الأبيض ويوضح أن ترامب سيدلي بتصريح مهم لكشف ملابسات ما حدث.

    و لمحت وسائل إعلام أمريكية إلى احتمال أن يكشف ترامب مقتل زعيم داعش أبو بكر البغدادي. في حين أفادت “نيوزويك” نقلا عن مصادر مطلعة أن القوات الأمريكية شنت غارة استهدفت، رأس داعش، بعد أن وافق ترامب على العملية قبل حوالي أسبوع.

  • وأوضح مصدر مطلع على نتائج العملية في الجيش الأمريكي، بحسب المجلة، أن زعيم داعش قتل في تلك الغارة.

    إلى ذلك، كشفت أن وزارة الدفاع أبلغت البيت الأبيض أنها واثقة من أن “الهدف القيم” الذي قتل هو البغدادي، لكنها أشارت إلى أن المعنيين يجرون المزيد من التحقيقات للتأكد.

    بدورها، أفادت شبكة “فوكس نيوز”، اليوم الأحد، أن الولايات المتحدة تجري فحوصات على عينات من جثة القتيل الذي يعتقد أنه أبو بكر البغدادي، حسب ما أورد موقع قناة “العربية” يومه الأحد.

    كما أشارت شبكة “سي إن إن” نقلا عن مصدر كبير في البنتاغون، إلى أن المخابرات المركزية الأمريكية ساعدت في تحديد موقع البغدادي شمال سوريا. ونقلت عن مسؤول أمريكي قوله: “ننتظر نتيجة فحص الحمض النووي للتأكد من مقتل البغدادي”.

    وألمح مسؤول عسكري رفيع المستوى إلى أن البغدادي يعتقد أنه قد فجر نفسه قبل إلقاء القبض عليه. كما أضافت معلومات “السي إن إن” أن فحوصات للحمض النووي والبيومتري جارية للتأكد.

    وأوضحت بعض التقارير الإعلامية أن العملية التي قد تكون أدت لمقتل البغدادي، جرت قرب قرية بريشا في إدلب، حيث يقع مقر عدد من التنظيمات المتطرفة، ومنها حراس الدين.

    وأضافت أن البغدادي قتل بعد أن فجر سترته الناسفة إثر اقتراب عناصر القوات الخاصة الأميركية منه، بعد تنفيذهم إنزالا جويا لقتله، وقد سويت البناية التي كان فيها بالأرض.

    من جهته، أعلن التلفزيون الرسمي العراقي أنه سيبث لقطات مصورة للغارة الأميركية التي نفذت في سوريا، وقيل إن البغدادي قتل فيها، وأضاف نقلا عن خبير في شؤون الجماعات الإرهابية أن المخابرات العراقية ساعدت في تحديد موقع البغدادي.

    إلى ذلك، أشاد قائد قوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، اليوم الأحد، بـ “عمل استخباراتي مشترك” مع واشنطن. وكتب عبدي في تغريدة على تويتر “عملية تاريخية ناجحة نتيجة عمل استخباراتي مشترك مع الولايات المتحدة الأميركية” من دون إضافة أي تفاصيل عن دور قواته، التي قاتلت خلال السنوات الماضية داعش بدعم أميركي، وتمكنت من هزيمته ميدانيا في آخر معاقله في شرق سوريا في مارس العام 2019.

    بدورها، أفادت إيران بمقتل الرجل الأول في التنظيم، وقال مسؤولان إيرانيان لرويترز، اليوم الأحد، إن مصادر في سوريا أبلغت إيران بأن البغدادي قتل. وأوضح أحد المسؤولين “أن مسؤولين سوريين أخبروا إيران بوفاة البغدادي بعد أن حصلوا على المعلومات من الميدان”.

    وانضاف إلى لائحة القتلى زوجتا البغدادي، فجرتا نفسيهما أثناء هجوم القوات الأمريكية الخاصة في ريف إدلب، حسب ما حصلت عليه “نيوز ويك” نقلا عن مصادر في البنتاغون.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي
    تلقيح أكثر من 3 مليون مغربي ومغربية ضد كورونا في الجرعتين الأولى والثانية