عبد المومني: البيجيدي يريد السطو على التعاضدية العامة لتوسيع قاعدته الانتخابية

عبد المومني: البيجيدي يريد السطو على التعاضدية العامة لتوسيع قاعدته الانتخابية

A- A+
  • استغرب عبد المولى عبد المومني، الرئيس السابق للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، “توقيع محمد بنشعبون وزير المالية والاقتصاد، على قرار العزل الذي صدر في حقه بشكل مشترك مع محمد يتيم وزير الشغل والادماج المهني السابق، بدون تسجيل خروقات مالية، في حين أنهم قالوا إننا نجانب القانون ولا أحد يمكن له تفسير القانون إلا الخبراء وذوي الاختصاص”.

    وأضاف عبد المومني، في ندوة صحفية يومه السبت بمقر التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية بالرباط يومه السبت، أن التعاضدية تنهج سياسة القرب مع المواطنين، وهذا يضر بـ”يتيم” لان هذا العمل يشكل خطورة على نقابته وعلى حزبه، فقط لأنها قريبة من المواطنين، ويتهمها بخرق القانون، في حين أنه كوزير لم يستطع القيام بمهامه، لكنه قام بالطعن في دور التعاضدية والبحث عن أي طريقة لحل الأجهزة، وهذا سلوك فيه الكثير من الاستهداف بشكل هيستيري مرضي بطابع انتقامي، وتلقف الفرص للإجهاز عليها”.

  • وكشف عبد المومني أن التعاضدية بفضل طريقة تدبيرها حازت على شهادات تقديرية دولية للإنجازات التي قامت بها، وهذا ما يفسر بشكل واضح السطو الذي قام به حزب العدالة والتنمية على التعاضدية من أجل توسيع القاعدة الانتخابية، وربح نقط أكبر واعتبار منجزات التعاضدية يعود إلى حكومة العثماني، وهذا ما يفسر لماذا صدر بلاغ الامانة العامة التي انتشت بقرار عزلي واعتبرت أنه إنجاز تاريخي، عرف تجاوبا عاما من طرف المواطنين”.

    وأبرز الرئيس السابق للتعاضدية أنه تم تجريد التعاضدية من العديد من الصلاحيات وتم إلغاء دور الآمر بالصرف من التعاضدية وتم إعطاؤها للمدير الذي يعينه رئيس الحكومة، مشيرا في ذات السياق إلى حزب العدالة والتنمية اعتبر عزله قرارا تاريخيا، وعبروا عن انتشائهم بهذا القرار، وكأن التعاضدية خارج البلاد، أو أنهم قاموا بتحرير فلسطين أو الصحراء المغربية.

  • المصدر: شوف تي في
    تعليقات الزوّار (0)

    *

    تم تسجيل الفيديو بنجاح، سيتم نشره بعد المصادقة عليه
    *
    التالي